تشارلتون يطمئن جماهير يونايتد ببقاء روني وينفي نية استقدام رونالدو

تم نشره في الأربعاء 13 آذار / مارس 2013. 03:00 صباحاً
  • مهاجم مانشستر يونايتد واين رون - (أ ف ب)

لندن - استبعد اللاعب الأسطوري السابق بوبي تشارلتون امكانية ترك مهاجم مانشستر يونايتد الانجليزي واين روني فريقه، ردا على التقارير التي تحدثت في الأيام الأخيرة عن احتمال رحيله عن “الشياطين الحمر” هذا الصيف.
وكان مدرب الفريق السير أليكس فيرغسون ترك روني على مقاعد البدلاء الاسبوع الماضي أمام ريال مدريد الاسباني (1-2) في إياب الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال أوروبا، مفضلا عليه داني ويلبيك.
وقال تشارلتون (75 عاما) الذي يملك صوتا مسموعا داخل القلعة الحمراء: “لست قلقا في موضوع روني. لا يمكن أن نسمح له بالرحيل، لأن السير اليكس فيرغسون لا يعمل بهذه الطريقة. واين كان هدافنا الاعتيادي، ويسجل أهدافا رائعة، كما يملك تأثيرا كبيرا على باقي أعضاء الفريق. إذا كان هناك بعض التنافس معه فهذا لا يعني وجود مشكلة”.
وعن الحديث حول التعاقد مجددا مع البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف ريال مدريد الاسباني، قال تشارلتون الذي حمل ألوان “الشياطين الحمر” في 758 مباراة ومايزال هداف الفريق: “لم يذكر التعاقد مع رونالدو في اي من اجتماعات مجلس ادارتنا”.
وكان فيرغسون قد أكد الجمعة الماضي أن المهاجم الدولي لن يترك الفريق: “ما يقال في الصحف تفاهات ليس إلا.. لقد منعت صحيفتين من حضور المؤتمر الصحافي حتى تتقدمان باعتذارهما. لا توجد هناك اي مشكلة على الاطلاق بيني وبين روني. القول باننا لا نتحدث معا (مع روني) خلال التدريب يعتبر هراء”.
وواصل “هو يفهم الأسباب التي دفعتني إلى عدم اشراكه وهذه الأسباب كانت محضا تكتيكية. أعتقد أني كنت محقا (بخياره). لا نصيب دائما النجاح في قراراتنا، لكن هذه المرة اعتقد اني كنت على صواب. داني ويلبيك هو افضل لاعب لدينا من ناحية تولي مهمتين في آن معا. كان علينا الحد من قدرة تشابي ألونسو على فرض سيطرته على المباراة، وهذا ما قام به داني الذي سلب من ألونسو قدرة السيطرة على المباراة وقدرته على التقدم إلى الامام وأن يكون لاعبا مهاجما. لا نصيب دائما النجاح في خياراتنا لكننا فعلنا ذلك في مباراة الثلاثاء”.
ورغم تأكيد فيرغسون بانه لا يواجه اي مشكلة مع روني، فان مهاجم إيفرتون السابق ليس مرتاحا دون أدنى شك للدور الذي يلعبه في الفريق منذ قدوم الهولندي روبن فان بيرسي في بداية الموسم الحالي من أرسنال، لأن الأخير فرض نفسه رأس الحربة الأساسي الفريق تاركا لروني تشارك المركز الثاني في خط المقدمة مع ويلبيك او حتى كاغاوا في حال قرر فيرغسون تعزيز خط الوسط الهجومي على حساب مهاجم صريح.
وجاء رد فيرغسون على ما ذكرته صحيفة “تايمز” الخميس الماضي حيث قالت ان “مانشستر يونايتد مستعد لبيع روني هذا الصيف”، فيما كتبت “دايلي مايل” بان المهاجم يواجه “معركة يائسة” لانقاذ مسيرته في “اولد ترافورد”.
وهذه ليست المرة الاولى التي يتم فيها الحديث عن رحيل روني، اذ سبق لمهاجم ايفرتون أن ألمح في تشرين الأول (أكتوبر) 2010 إلى رغبته بترك “الشياطين الحمر” لكن لأسباب مختلفة تماما عن الوضع الحالي، اذ اعتبر حينها بان فريق فيرغسون يفتقد إلى الطموح قبل ان يعود لاحقا عن رأيه ويوقع عقدا جديدا لمدة خمسة اعوام.-(أ ف ب)

التعليق