سكان في منطقتي الكريمة وأبو سيدو يلوحون بالاعتصام احتجاجا على سوء أوضاع طريق

تم نشره في الثلاثاء 12 آذار / مارس 2013. 03:00 صباحاً

علا عبد اللطيف

 الغور الشمالي - لوح سكان منطقتي الكريمة وأبو سيدو، في لواء الغور الشمالي بتنفيذ اعتصام خلال الأسبوع الحالي، احتجاجا على سوء الشارع الرئيسي في اللواء والذي أودى بحياة شخصين قبل حوالي أسبوع.
وأشار مواطنون الى وجود هبوط وحفريات في الشارع جاءت اثر تنفيذ الخط الناقل للمياه من سد الملك طلال، وتركه من قبل الشركة المنفذة دون إجراء اي اعمال صيانة، وكذلك تسببه بعشرات الوفيات والحوادث وإهمال الإدارات المحلية لمطالب المواطنين على مدى سنوات.
وقال المواطن عقاب العوادين "لسنا دعاة فوضى إلا أن تجاهل الحكومة لموضوع الشارع منذ ثلاث سنوات على أقل تقدير، وحدوث العشرات من حوادث السير التي أدت إلى وفاة وإصابة المئات من أبناء الوطن، إضافة الى الخسائر المادية التي نتكبدها، دفع بنا الى تصعيد إجراءاتنا لجلب انتباه  الجهات المعنية إلى مطالبنا بالطريقة التي تناسبها".
 وأكد المواطن محمد صبري حاجة الطريق إلى التوسعة، خاصة عند منطقة الجسر الذي لا يكاد يسمح بوضعه الحالي لمرور مركبتين متقابلتين، مشيرا إلى أن الجسور الممتدة على طول الطريق تسببت بحوادث سير مميتة، كان آخرها وقوع حادث الاسبوع الماضي على طريق ابو سيدو، اثر تصادم مركبتين متقابلتين، اسفر عن وفاة  شخص عشريني وإصابة آخر إصابة بليغة، وما زال يرقد للعلاج، عدا عن الاصابات الأخرى التي تقدر بعشرات الأشخاص.
وكان سكان المنطقة نفذوا العام الماضي اعتصاما احتجاجا على خطورة الطريق، حيث طالبوا حينها بضرورة صيانة وتوسعة الطريق والجسر الذي يفتقد للسلامة المرورية وفق قولهم.
من جانبه، اكد مصدر في مديرية الاشغال في اللواء أن توسعة الشارع الدولي من المطالب التى أدرجت في الخطط المستقبلية لوزارة الأشغال، مشيرا الى انه سيتم توسعة الشارع من الشونة الشمالية وحتى الشونة الجنوبية حال توفر التمويل اللازم، خاصة أن أعمال التوسعة مكلفة جدا.
وبين أن اعمال الصيانة التي انتهت منها مديرية الاشغال، اقتصرت على معالجة الهبوطات في الشارع العام والممتدة بطول 500 متر، إضافة الى تركيب جسور حديدية في المنطقة.
وكانت مديرية أشغال الشونة الشمالية قامت بأعمال الصيانة  لتلك الطريق قبل حوالي عام، إلا أن سكان في المنطقة اعتبروا أن ما قامت به الجهات المعنية من إجراءات غير كافية، ولا تعالج خطورة الشارع الذي يشهد حوادث متكررة.  وأكد سكان أن الاكتفاء بصيانة جزئية للشارع، يترك حياة المواطنين ومستخدمي الطريق تحت رحمة الحوادث المرورية، مطالبين بضرورة أن يتم إجراء صيانة كاملة وتوسعة للجسر وغيره من الجسور الممتدة على طول الطريق.

ola.abdelateef@alghad.jo

التعليق