وقفة احتجاجية تطالب بإقالة مدير تربية جرش لتوجيه إساءة لفظية لمعلمين

تم نشره في الثلاثاء 5 آذار / مارس 2013. 03:00 صباحاً
  • اعتصام عدد من المعلمين أمام مديرية تربية جرش للمطالبة بإقالة مدير التربية أمس -(الغد)

صابرين الطعيمات

جرش – طالب أعضاء من نقابة المعلمين فرع جرش خلال الوقفة الاحتجاجية أمس أمام مديرية تربية محافظة جرش بإقالة مدير التربية والتعليم المهندس فايز جويعد لإساءته لفظيا لبعض المعلمين في المديرية، وفق رئيس فرع نقابة معلمين جرش الدكتور ناصر النواصرة.
وقال النواصرة إن أعضاء النقابة مصرّون على مطلبهم بإقالة مدير تربية جرش، لإساءته لفظيا لمدير مدرسة الأمير فيصل الأساسية  للذكور في بلدة جبة ومعلميها عقب قرار إخلاء المدرسة لعدم صلاحيتها للتعليم الدراسي ووصفهم بـ"الهَمَل".
وأكد النواصرة في حديث لـ"الغد" أن مطلبهم الآخر هو أن يقدم مدير التربية اعتذارا خطيا ومكتوبا للمعلمين، لا سيما وأن هذه الإساءات اللفظية متكررة ووقعت مرات عدة في أكثر من موقف، وهذه الصفة لا تليق بمدير تربية وتعليم لإحدى أكبر المديريات في المملكة وهي تربية جرش.
وقال "في حال لم يتم الاعتذار للمعلمين خطيا فسوف تحتفظ النقابة بحقها في مقاضاته في المحاكم الأردنية".
وبين النواصرة أن الوقفة الاحتجاجية نفذت في الساعة السابعة صباحا والهدف منها منع مدير التربية من الدخول إلى مكتبه ومباشرة عمله، غير أنه لم يحضر إلى المديرية نهائيا يوم أمس، فيما عاد الاحتجاج في الساعة الثانية عشرة مطالبا بإقالة مدير التربية وعدم الاكتفاء بنقله إلى مديرية تربية أخرى.
ولجأت النقابة إلى تصعيد إجراءاتها لـ"تنصل" وزير التربية والتعليم من مقابلة أعضاء النقابة في جرش وفق النواصرة، الذي أوضح أنهم لجأوا إلى وزارة التربية الأحد الماضي لإنهاء الخلاف وعدم اللجوء إلى تصعيد الإجراءات، ولكن الوزير رفض مقابلتهم بشكل نهائي.
وأعلن خلال الاحتجاج الذي حضره المئات من معلمين جرش ومحافظ جرش علي نزال أنه سينفذ اليوم كافة أعضاء النقابة في مختلف محافظات المملكة اعتصاما في ذات الوقت للوقوف بجانب الزملاء الذين تعرضوا للإساءة اللفظية للمطالبة بإقالة مدير تربية جرش المهندس فايز جويعد.
وقال النواصرة انهم اختاروا موعد الاعتصام حرصا على حق الطلبة في الحصول على حصصهم الدراسية، ولضمان مشاركة واسعة من المعلمين في الاعتصام، علما بأن معلمين في محافظة المفرق نفذوا اعتصاما أمس بجانب اعتصام محافظة جرش تأييدا له.
إلى ذلك أكد مدير تربية جرش المهندس فايز جويعد في حديث لـ"الغد" أنه أصدر قرارا بإخلاء طلبة مدرسة الأمير فيصل الأساسية يوم الخميس الماضي لأنها تشكل خطورة على حياة الطلاب والمعلمين في ذات الوقت، وتم نقل الطلاب والمعلمين إلى الميدان وفق الشواغر المتوفرة بعد الاجتماع بأولياء الأمور وإطلاعهم على وضع المدرسة وخطورتها على حياة الطلاب.
ووافق الأهالي على قرار النقل بعد توفير مواصلات للطلاب وتسهيل إجراءات نقلهم وعددهم 22 طالبا، وقد تم إمهال صاحب العقار لتصويب وضع البناء أو البحث عن بناء بديل مناسب أن يكون بيئة تعليمية.
وقال إن ما حدث يوم السبت الماضي كان مشادة كلامية مع مدير المدرسة ذاتها على الهاتف المحمول، ووقعت على خلفية وصول معلومات إلى مديرية التربية تفيد بأن المعلمين اتفقوا سرا بالتعاون مع النقابة على إعطاء حصص دراسية للطلاب في ساحة المدرسة وهذا أمر غير مقبول نهائيا في وزارة التربية والتعليم.
وبين جويعد أن المشكلة قد حُلت ومدير التربية هو المسؤول عن سلامة الطلاب وضمان متابعة منهاجهم الدراسي بشكل صحيح وسلمي وآمن، وفي أفضل الظروف ولا يجوز اللجوء إلى النقابة لطالما لا يوجد مشكلة من الأساس وقد تم حلها بشكل سليم.
وأضاف جويعد أن المشادة الكلامية لم تتضمن إساءة لفظية للمعلمين كافة ولا لمدير المدرسة، وإنما كان مدير التربية يعاتب مدير المدرسة لعدم تبليغه بخطورة وضع المدرسة الفني قبل انهيار القصارة لأن تبليغ المديرية من واجبات مدير المدرسة، ولا يتم إطلاعهم على الوضع إلا في مرحلة متأخرة وهذا لا يجوز، وربما كانت فرصة لإصابة الطلاب ووقوع كارثة حتمية.
وأكد جويعد أن ادعاءات المعلمين عارية عن الصحة ولا يسيء لأي معلم في تربية جرش بأي شكل، وما كان يفعله هو تنفيذ القوانين والأنظمة واحترام مصلحة الطالب أولا ومن ثم المعلم، ولا مجال لتحقيق مصالح شخصية أو محسوبية في العمل الرسمي التعليمي.
وكان مدير تربية محافظة جرش أخلى يوم الخميس الماضي طلبة مدرسة الأمير فيصل الأساسية في بلدة جبة لسقوط القصارة والحصى والحجارة والأتربة على الطلاب والمعلمين حرصا على سلامتهم.
وقام مدير التربية بنقل مدير المدرسة إلى المديرية وتوزيع المعلمين على المدارس المجاورة، لحين صيانة المبنى الحالي للمدرسة أو إيجاد بناء بديل مستأجر مناسب للطلاب.

sabreen.toaimat@alghad.jo

التعليق