إزابيل أدجاني تتخلى عن المشاركة في فيلم عن ستروس كان

تم نشره في الاثنين 4 آذار / مارس 2013. 03:00 صباحاً
  • الممثلة الفرنسية ايزابيل ادجاني - (أرشيفية)

باريس- أعلنت الممثلة الفرنسية ايزابيل ادجاني أنها تتخلى عن المشاركة في مشروع فيلم عن دومينيك ستروس كان وآن سانكلير للمخرج الأميركي آبيل فيرارا.
وكتبت النجمة الفرنسية في بيان "أحب وأعجب بطاقة الخلاص الموجودة في أعمال ابيل فيرارا ولطالما قلت إني أقدر أن يكون مشروع فيلمه حول القصة التي جمعت بين دومينيك ستروس كان وآن سانكلير منذ حادث فندق سوفيتيل في نيويورك عملا يندرج في هذا الإطار".
وشددت الممثلة "في ظل الظروف الراهنة التي تقوم على التدخل الهدام في حياة هاتين الشخصيتين الخاصة، فإن المشاركة في هذا الفيلم لم تعد تناسبني".
وعاد دومينيك ستروس كان إلى الواجهة في الأيام الأخيرة مع صدور رواية للكاتبة مارسيلا ياكوب تروي فيها علاقتها به بدون أن تسميه.
وبعد التأكيد أن الكتاب يتناول فعلا العلاقة التي أقامتها الكاتبة مع المدير العام السابق لصندوق النقد الدولي، صدر حكم قضائي في حق ناشر الكتاب ومجلة "لو نوفيل اوبسرفاتور" التي نشرت مقتطفات من الرواية، بتهمة انتهاك حرمة الحياة الخاصة لدومينيك ستروس كان.
وقالت ايزابيل ادجاني الموجودة راهنا في نيويورك إنها تنسحب من المشروع رغم "الحماسة التي شعرت بها أولا للمشاركة إلى جانب جيرار دوبارديو" الذي اختير لتأدية دور دومينيك ستروس كان و"الأهمية الفنية الناجمة عن دخول عالم ابيل فيرارا".
وقد أعلن عن فيلم ابيل فيرارا هذا مرات عدة مع صدور نفي في كل مرة، إلا أن ابيل فيرارا أكد في مقابلة مع صحيفة "لوموند" في شباط (فبراير) 2012 أنه ينوي قبل الصيف تصوير فيلم حول "قضية دومينيك ستروس كان" مع ايزابيل ادجاني وجيرار دوبارديو.
وفي آذار (مارس) الماضي، قال جيرار دوبارديو انه سيؤدي شخصية دومينيك ستروس كان. وقال يومها لهيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية (ار تي اس) "لأني لا أحبه... سأقوم بذلك". - (ا ف ب)

التعليق