وفاة لاجئين سوريين وإدخال 3 مرضى إلى مستشفى المفرق

تم نشره في الخميس 21 شباط / فبراير 2013. 03:00 صباحاً
  • لاجئون سوريون يبينون خيامهم في مخيم الزعتري الشهر الماضي - (تصوير: محمد ابو غوش)

إحسان التميمي وحسين الزيود

المفرق- توفي لاجئان سوريان في مستشفى المفرق الحكومي أمس كانا يعانيان من أمراض مزمنة وفق الناطق الإعلامي باسم مخيمات اللاجئين السوريين في الأردن أنمار الحمود.
وقال الحمود إن المتوفيين كانا يعانيان من أمراض مزمنة ولهما سجل طبي في حالتيهما المرضية.
وأضاف أن قوات حرس الحدود أسعفت الى مستشفى المفرق الحكومي لاجئة سورية مصابة بعده شظايا في مختلف أنحاء الجسم وصفت حالتها بالخطيرة جدا، مؤكدا أن الكوادر الطبية والتمريضية في المستشفى قدمت الإسعافات الأولية والعلاجات اللازمة لها. من جهته، قال مصدر عسكري إن القوات المسلحة الأردنية قامت بتقديم الإسعافات الأولية للمصابة ومن ثم إسعافها إلى المستشفى.
ولفت الحمود إلى إدخال حالتين أخريين من داخل مخيم الزعتري بسبب إصابتهما بأمراض مزمنة مبينا أن لهما سجلا مرضيا سابقا وأنهما فارقتا الحياة.
إلى ذلك، أدخلت إلى مستشفى المفرق الحكومي 3 حالات للاجئين سوريين إثر إصابتهم بشظايا وحالة سقوط وحالة مرضية خلال دخولهم إلى الأردن، وفق مدير مستشفى المفرق الحكومي الدكتور إسمير المشاقبة.
وبين المشاقبة أن حالة منها لسيدة سورية أدخلت إثر إصابتها بشظايا عند عبورها الشيك الحدودي بين الأردن وسورية، لافتا إلى أن وضعها حرج بسبب وقوع الإصابة بمنطقة خطيرة من الرأس.
وبين أن الحالة الثانية تعود للاجئ سوري بعد تعرضه لحادثة سقوط، فيما الحالة الثالثة لسيدة سورية مصابة بمرض عضال، مشيرا إلى أن وضع الحالتين الثانيتين متوسط.

التعليق