التعادل يخلط الأوراق في كأس الأردن- المناصير للمحترفين لكرة القدم

نقطة لـ"الثمانية" تؤجل "تحديد الهوية" وجولة الإياب تنجز المهمة

تم نشره في الاثنين 18 شباط / فبراير 2013. 03:00 صباحاً
  • لاعب شباب الأردن كبالينجو (وسط) يحاول اجتياز عدد من لاعبي المنشية في لقاء الذهاب - (تصوير: جهاد النجار)

تيسير محمود العميري

عمان- فشلت الفرق الثمانية في قطع نصف الطريق المؤدية إلى دور الأربعة من بطولة كأس الأردن- المناصير لكرة القدم، مع ختام مباريات مرحلة الذهاب من دور الثمانية أول من أمس.
نقطة واحدة حصل عليها كل فريق، بعد أن قال التعادل كلمته في المواجهات الأربع يومي الجمعة والسبت الماضيين، ما جعل الفرق في موقف صعب وترفع شعار الحسم في مواجهات الإياب التي تقام غدا وبعد غد، لتحديد الفرق المتأهلة للدور قبل النهائي، أو تلك التي ستترك ميدان المنافسة من الدور ربع النهائي.
صحيح أن التعادل بشقيه الإيجابي والسلبي لم يكن بالطعم ذاته بالنسبة للفرق المتبارية، لكن قاعدة "الهدف على أرض الخصم" ربما منحت بعض الفرق أفضلية نسبية.
وتدرك الفرق أن الفوز هو مطلبها الأول في مواجهات الإياب التي لا مجال فيها للتراجع أو التراخي، لأن مجموع المباراتين سيحدد مصير كل فريق، لكن التعادل ربما يفضي إلى التأهل طبقا للقاعدة السابقة.
مباريات الذهاب أقيمت على "أرض" فرق العربي والمنشية والرمثا والبقعة، بينما ستقام مباريات الإياب على "أرض" فرق ذات راس وشباب الأردن والوحدات والفيصلي.
يذكر أن دور الأربعة سيجمع بين الفائز من مجموع مباراتي الفيصلي والبقعة مع الفائز بمجموع مباراتي ذات راس والعربي، كما سيجمع بين الفائز بمجموع مباراتي الوحدات والرمثا مع الفائز بمجموع مباراتي شباب الأردن والمنشية.
نتائج ذات دلائل
نتائج مباريات مرحلة الذهاب من دور الثمانية، كشفت عن تواضع مستوى بعض الفرق لا سيما الفيصلي والوحدات، وربما من حسن حظ الفريقين أنهما لن يلتقيا إلا في المباراة النهائية في حال تأهل كل منهما من دوري الثمانية والأربعة، لكن بقية الفرق لم تكن بأفضل حال، وربما عانت جميعا من الإجهاد والإصابات والعقوبات، رغم الفصل بين عقوبات الدوري والكأس، ما أوجد صورة ضبابية عند بعض المشاهدين من مشاركة لاعبين في مباريات الكأس رغم عقوبة الدوري والعكس صحيح.
في مباراة العربي وضيفه ذات راس، استهل الضيف التهديف بواسطة معتز صالحاني من ركلة جزاء، وتعذب المضيف قبل أن يبلغ التعادل عبر لاعبه سعيد مرجان.
أمتع المباريات كانت تلك التي جمعت بين المنشية وضيفه شباب الأردن، وكانت الحصيلة "نصف دستة أهداف" توزعت بالتساوي بين الفريقين؛ إذ وضع كبالينجو شباب الأردن في المقدمة، ورد عليه خالد سعد بهدف التعادل، لكن فرحة المنشية لم تدم أكثر من دقيقة؛ إذ سجل عدي خضر هدفا ثانيا لشباب الأردن، ولم تمض سوى دقيقتين على أحداث الشوط الثاني حتى سجل علي ذيابات هدف التعادل، وما لبث كبالينجو أن وضع شباب الأردن في المقدمة للمرة الثالثة، لكن المنشية أبى أن يترك الضيف يهنأ بالفوز فسجل عمر غازي هدف التعادل.
وفي الرمثا، كان المضيف يستقبل ضيفه الوحدات بالترحاب، في المشهد الأول من السيناريو الذي سيجمع بين الفريقين ثلاث مرات في غضون عشرة أيام تقريبا "مرتان في الكأس وثالثة في الدوري"، ونجح الرمثا في ترجمة افضليته النسبية بهدف السبق عبر المحترف امانجو، لكن الوحدات أدرك التعادل بركلة جزاء حملت إمضاء رأفت علي.
وخلت مباراة الفيصلي والبقعة من الأهداف، رغم بعض الفرص التي سنحت لكلا الفريقين في مباراة لم ترتق للمستوى المطلوب.
ويلاحظ أن بعض الفرق دخلت المباريات بكامل قوتها واستعدادها، فيما دفعت فرق أخرى ببعض الوجوه الشابة والبديلة، نظرا لوجود بعض الإصابات والغيابات للعقوبات، أو الرغبة في عدم هدر كل الجهد نظرا لتزامن استحقاقات الدوري والكأس ومشاركات خارجية مقبلة.
عموما... لم تترك الفرق الثمانية مساحة للاجتهاد بشأن الفرق المرشحة لاجتياز الدور ربع النهائي، وتركت الإثارة قائمة حتى صافرة النهاية من جولة الإياب.
احتمالات نتائج الإياب
- في حال فوز أي فريق في مباراة الإياب يتأهل مباشرة.
- في حال تعادل الوحدات والرمثا 0-0 يتأهل الوحدات، مستفيدا من قاعدة الهدف على أرض الخصم، وفي حال التعادل 2-2 فأكثر يتأهل الرمثا على القاعدة ذاتها، وفي حال التعادل 1-1 يتم الحسم مباشرة بركلات الترجيح بدون التمديد لشوطين إضافيين.
- في حال تعادل الفيصلي مع البقعة 1-1 فأكثر يتأهل البقعة، أما في حال التعادل 0-0، فيتم الحسم مباشرة بركلات الترجيح بدون التمديد لشوطين إضافيين.
- في حال تعادل ذات راس مع العربي 0-0 يتأهل ذات راس، وفي حال التعادل 2-2 فأكثر يتأهل العربي، وفي حال التعادل 1-1 يتم الحسم مباشرة بركلات الترجيح بدون التمديد لشوطين إضافيين.
- في حال تعادل شباب الأردن مع المنشية 0-0 أو 1-1 أو 2-2 يتأهل شباب الأردن، وفي حال التعادل 4-4 فأكثر يتأهل المنشية، وفي حال التعادل 3-3 يتم الحسم مباشرة بركلات الترجيح بدون التمديد لشوطين إضافيين.
تعليمات دور الثمانية
تنص تعليمات البطولة على إقامة مباريات الدور الثاني وما يليه من أدوار بنظام خروج المغلوب من مرتين (ذهابا وإيابا)، باستثناء المباراة النهائية التي ستقام بنظام خروج المغلوب من مرة.
وفي حال تعادل الفرق المتقابلة في مباريات الدور الثاني والدور قبل النهائي في مجموع المباراتين، يتم حسم النتيجة باللجوء الى الركلات الترجيحية مباشرة، مع الأخذ بالاعتبار قاعدة الهدف المسجل على أرض الفريق المنافس.
نتائج مباريات ذهاب دور الثمانية
- العربي x ذات راس 1-1، سجل للعربي سعيد مرجان وللمنشية معتز صالحاني.
- المنشية x شباب الأردن 3-3، سجل للمنشية خالد سعد وعلي ذيابات وعمر غازي ولشباب الأردن كبالينجو 2 وعدي خضر.
- الرمثا x الوحدات 1-1، سجل للرمثا امانجو وللوحدات رأفت علي.
- البقعة x الفيصلي 0-0.
مواعيد مباريات إياب دور الثمانية
- ذات راس x العربي، الثلاثاء 19-2، الساعة 3، ملعب الكرك.
- شباب الأردن x المنشية، الثلاثاء 19-2، الساعة 5، ستاد عمان.
- الفيصلي x البقعة، الأربعاء 20-2، الساعة 5، ستاد عمان.
- الوحدات x الرمثا، الأربعاء 20-2، الساعة 5، ستاد الملك عبدالله الثاني.

taiseer.aleimeiri@alghad.jo

التعليق