"ذبحتونا" تطالب بإلغاء قرار "آل البيت" وقف منح المتفوقين في الدراسات العليا

تم نشره في الثلاثاء 12 شباط / فبراير 2013. 02:00 صباحاً

عمان - الغد - طالبت لجنة المتابعة للحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة "ذبحتونا" امس وزير التعليم العالي والبحث العلمي وزير التربية والتعليم وجيه عويس بالتدخل لإلغاء قرار مجلس أمناء جامعة آل البيت "وقف المنح للطلبة المتفوقين في الدراسات العليا".
واشارت "ذبحتونا" في بيان لها امس الى "ان عددا من طلبة الماجستير في جامعة آل البيت، فوجئوا عند قيامهم بالتسجيل للفصل الدراسي الثاني بوجوب دفع الرسوم الجامعية، علماً بأنه تم قبولهم في برنامج الماجستير على أساس منحة كاملة، أي الاعفاء الكامل من دفع الرسوم"، مبينة انه بعد الاستفسار تبين أن الأمر يتعلق بقرار لمجلس الأمناء بوقف منح الطلبة "تحت ذريعة خفض نفقات الجامعة".
وأكدت في مذكرة رفعتها امس للوزير عويس "ان هذا القرار يخالف قانون الجامعات الأردنية الذي تنص المادة 26/أ منه على: تخصص الجامعة 3 % من موازنتها لأغراض البحث العلمي والنشر والمؤتمرات العلمية، كما تخصص 2 % لأغراض الإيفاد للحصول على درجة الماجستير والدكتوراه لإعداد الكوادر الأكاديمية وفق الأنظمة المعمول بها في الجامعة".
وبينت ان إشكالية العجز في ميزانيات الجامعات الرسمية لا يجوز حلها عبر جيوب الطلبة وخصوصا الطلبة المتفوقين.
واوضحت ان الدعم الحكومي لجامعة آل البيت لا يشكل سوى 23 % من إجمالي إيراداتها، فيما تشكل الرسوم الجامعية أكثر من 62 % من الإيرادات، مشيرة الى عدد الطلبة المستهدفين من القرار لا يتجاوز عشرة طلاب لا يكلفون الجامعة أكثر من 20 ألف دينار سنوياً.
وطالبت "ذبحتونا" مجلس التعليم العالي بالتدخل لوقف القرار "المجحف بحق هؤلاء الطلبة"، والرقابة على الجامعات للتدقيق في مدى التزامها بقانون الجامعات الأردنية المتعلق بالميزانيات المخصصة للبحث العلمي، وزيادة الدعم الحكومي للجامعات، وعدم استخدام جيوب الطلبة لسد العجز في ميزانيات الجامعات.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »حقوق الطلبه (سامر العارضه)

    الثلاثاء 12 شباط / فبراير 2013.
    من حق كل طالب مجتهد ان يدرس على حساب الجامعه والا هي موقفه على اكم الف دينار يتركو التعينات الي ما الها داعي وبمرتباتهم بدرسو 20 طالب مو 10