منتخب السلة يتنفس الصعداء ويتأهل إلى النهائيات الآسيوية

تم نشره في الأحد 10 شباط / فبراير 2013. 03:00 صباحاً
  • نجم المنتخب الوطني بكرة السلة وسام الصوص - (الغد)

محمد عمّار

عمان – تنفس المنتخب الوطني لكرة السلة "الصعداء"، وضمن التأهل الى نهائية آسيا بكرة السلة، بعد ان حقق فوزه الوحيد في تصفيات غرب آسيا التي اختتمت منافساتها أمس في العاصمة الايرانية؛ على نظيره العراقي بنتيجة 86-80، والشوط الاول 40-42.
وكان منتخب السلة، قد خسر لقاء الافتتاح امام ايران (المتأهلة قبل التصفيات) بنتيجة 55-93، وخسر اللقاء الثاني أمام لبنان 89-98، وغادر المنتخب العراقي البطولة، فيما تأهل المنتخب اللبناني بفضل فوزه على العراق 106-72 في افتتاح لقاءات التصفيات، وكان اللقاء الختامي للتصفيات قد جمع المنتخب الايراني ونظيره اللبناني، في نتيجة لن تؤثر على مصير الفرق المتأهلة للنهائيات الآسيوية.
الأردن 86 العراق 80
جاءت البداية مثيرة، بعدما تولى وسام الصوص قيادة العاب المنتخب، ونجح راشيم رايت وموسى العوضي في التفريغ على حواف الدائرة، مع قيام محمد شاهر وايمن دعيس بمهام مزدوجة تحت السلتين، ووضع الرقابة على لاعبي العراق علي عامر وساجد حسين وميشيل سامون ومايكل فلاح ومحمد صلاح، ما منح المنتخب فرصة انهاء الفترة الأولى لمصلحته 20-15.
في الفترة الثانية، عانى المنتخب الوطني كثيرا في تقييد تحركات نجم المنتخب العراقي ساجد الذي وجد ضالته في التسجيل من كافة المحاور، فأمطر سلة المنتخب مرات عديدة، ما مكن المنتخب العراقي من تحقيق التعادل والتقدم 38-35، رغم مجهودات علي جمال ووسام الصوص وايمن دعيس الى جانب راشيم واحمد حمارشة، لتنتهي احداث الشوط الأول عراقية في الثانية الاخيرة للفترة الثانية 42-40.
الفترة الثالثة شهدت تركيزا على الجانب الدفاعي، ومراقبة جميع اللاعبين في كافة ارجاء الملعب، ومحاولة عدم التفريط بالكرات، والتمركز الصحيح على حواف الدائرة، والتنويع في الخيارات الهجومية، ليبقى منتخب العراق متقدما 48-46 ثم 50-48، قبل ان ينجح الصوص بثلاثية منحت المنتخب التقدم مع صافرة نهاية الفترة بفارق نصف سلة 55-54.
واشهر لاعبو المنتخب الوطني سلاح "الثلاثيات" مطلع الحصة الاخيرة، وابتسمت كثيرا للصوص الذي وسع الفارق مع تحضير ايمن دعيس ومحمد شاهر ومحمد حمدان الذين نجحوا في تفتيت الرقابة اللصيقة المفروضة عليهم من خلال توسيع الحركة في ارجاء الملعب، والتمويه لفتح الثغرات في الجانب الدفاعي، والسماح للصوص بالوصول للسلة العراقية بـ"ثلاثيات" عززت النتيجة للمنتخب الذي تقدم 65-57 ثم 73-61، وواصل المنتخب الوطني تقدمه 80-64 قبل 3 دقائق من النهاية، ليزج المدرب بفضل النجار الى جانب حمارشة وشاهر والصوص ودعيس، الذين عملوا على استهلاك الوقت القانوني والتركيز على إنهاء الهجمة بالوقت المحدد، بيد ان محمد صلاح قلص الفارق الى 83-77 عبر تصويبات من خارج القوس، لتنتهي المباراة بفوز أردني بصعوبة بالغة 86-80.
وكان ابرز المسجلين لمصلحة المنتخب الوطني وسام الصوص الذي سجل 30 نقطة، وايمن دعيس 28 نقطة، وراشيم 9 نقاط، ومحمد حمدان ومحمد شاهر 7 نقاط لكل منهما.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الدوري الدوري اين الدوري (محمد الجنازرة)

    الأحد 10 شباط / فبراير 2013.
    مع احترامي الشديد لادارة ورئيس الاتحاد الحالي فقد ارجعو كرة السلة الاردنية 100 سنة للوراء وذلك بالغاء الدوري سنة وتحجيم الفرق السنة التالية وتأخير الدوري السنة الحالية حيث ان الدوري السنوي قارب ع الانتهاء في جميع انحاء العالم الا في الاردن لم يبدأ منتخب قوي يأتي من دوري منتظم وقوي وشكرا
  • »الاخوين بركات (رامي)

    الأحد 10 شباط / فبراير 2013.
    مراد يركات كان لاعب كبير وقدم للسلة الكثير ولكنه لايصلح اطلاقا كمدرب نريد مدرب اجنبي على سوية عالية مثل بالدوين ، ماز تراخ ...
    لانريد ان نخسر الانجازات الكبيره التي تحققت عبر عقد للسلة الاردنية كافضل ممنتخب جماعي استطاع الوصول الى كاس العالم
  • »عمان جبل عمان (اسامة قمر الدين)

    الأحد 10 شباط / فبراير 2013.
    للاسف كرة السلة الاردنية بتعاني وفي الحضيض والاسباب كثيرة ....يعني عشان. احنا من المنتخبات القوية بالسلة ما في اهتمام فيها ؟؟؟؟ وصلنا العالمية بتأهلنا للمونديال وكنا على بعد ربع خطوة للتويج الاسيوي على الصين وبالنسبة للاندية كنا ابطال اسيا والعرب وبطل العرب للمنتخبات كمان بس حاليا للاسف الوضع اختلف ما في نجوم ولا قاعدة لاعبين جيدة تقدر تحمل اسم وعراقة وتاريخ السلة الاردنية مع كل اسف...بتمنى من الاخوين بركات يشوفوا حل قبل انطلاق بطولة آسيا احسن ما تكون الخسائر كبيرة وثقيلة بشكل ما بليق بسمعتنا
  • »ماذا سنفعل في النهائيات الآسيوية؟؟؟؟؟ (عاشق السلة الأردنية)

    الأحد 10 شباط / فبراير 2013.
    أين زيد عباس وسام دغلس؟ فزنا على العراق بصعوبة بالغة وخسرنا بمنتهى السهولة أمام إيران ولبنان ، ماذا سنفعل في النهائيات أمام الصين والفلبين وقطر ، وما مدى طموحنا، سؤال موجه الى الأخوين بركات ؟؟؟؟