منتخب سنغافورة يبدأ تدريباته استعدادا للمواجهة الآسيوية في ستاد عمان الأربعاء

"النشامى" يدخل في معسكر مغلق وحمد يؤكد على الانطلاقة الجديدة

تم نشره في الاثنين 4 شباط / فبراير 2013. 03:00 صباحاً
  • لاعبو المنتخب خلال الجرعة التدريبية أمس على ستاد عمان - (تصوير جهاد النجار)

يحيى قطيشات

عمان - يدخل المنتخب الوطني لكرة القدم مساء اليوم معسكرا تدريبيا مغلقا في فندق الريجنسي، يأتي في اطار تحضيراته  لخوض أولى مبارياته في تصفيات كأس آسيا التي تجمعه مع منتخب سنغافورة، والتي تقام عند الساعة الخامسة من مساء يوم بعد غد الأربعاء على ستاد عمان الدولي بمدينة الحسين للشباب، بعد موافقة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على طلب اتحادنا بنقل المباراة من ملعب الملك عبدالله بالقويسمة، بناء على رغبة المدير الفني للمنتخب العراقي عدنان حمد، بسبب صعوبة تصريف المياه في ارضية الملعب، تبعاً للاحوال الجوية السائدة، حيث يحظى ستاد عمان الدولي بتصريف افضل للمياه.
 وكان المنتخب الوطني أجرى ظهر أمس وجبة تدريبية على استاد عمان بصفوف متكاملة ومعنويات مرتفعة، وبمشاركة  24 لاعبا يمثلون خيارات حمد الهجومية والدفاعية، وظهر جليا هدف الجهاز الفني في زيادة جاهزية اللاعبين نفسياً وفنياً للمباراة، واعتبرها نقطة حاسمة في مشواره المنتخب، بحثا عن تحقيق نتائج كبيرة وايجابية تكون فاتحة خير على المنتخب في سعيه  لتصدر المجموعة على حساب منتخبي سورية وعمان، وركزت التدريبات على الجوانب البدنية والتكتيكية، بعدما خضع اللاعبون لتمارين ركز فيها الجهاز الفني على الشقين، وتبعها بتقسيمة بهدف الحفاظ على الجوانب الفنية وتعزيزها وتوفير ميزة التناغم والتجانس لا سيما وأن غالبية المباريات الماضية اقيمت في القويسمة.
وعمل الجهاز الفني على تعميق فوائد مباراة اندونيسيا الودية، والاستفادة من الفوز المعنوي بخماسية نظيفة على اندونيسيا في رفع همة نشامى المنتخب، حيث أكدت تصريحات حمد لرجال الاعلام اثناء التدريبات ان الجهاز الفني يثق بقدرات نجوم الفريق وقدراتهم على تحقيق المطلوبة، ويملك اللاعبون رؤية واضحة في معالجة التراجع والظروف الصعبة التي عاشها المنتخب الوطني منذ فترة وصاحبه تراجع الأداء واهتزاز النتائج إلى جانب غياب المنتخب عن تحقيق النتائج الكبيرة منذ فترة طويلة.
حمد الذي بدأ بترتيب أوراقه الفنية للوصول لتشكيلة المباراة والتي ستعتمد على الناحية الهجومية، ودفع بنفس العناصر التي خاضت مباراة اندونيسيا الودية بالاضافة إلى الاوراق الاخرى، يراهن أيضا على الدعم الجماهيري للنشامى، لجعل اللاعبين في افضل حالتهم الفنية والبدنية، خصوصا في ظل الرعاية المميزة من سمو الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد كرة القدم واسرة الاتحاد، ويواصل المنتخب عصر اليوم رحلته التحضيرية في وجبة تدريبية جديدة يقيمها على ملعب المباراة.

حمد نسعى لانطلاقة جديدة

 وعاد حمد ليؤكد على أهمية الاستحقاق المقبل للكرة الأردنية وضرورة ان يفتتح المنتخب مشواره ضمن المجموعة الأولى للتصفيات الآسيوية بشكل ايجابي، وان الهدف يتركز فقط على تحقيق الفوز أمام سنغافورة.
كما أكد حمد ان الجهاز الفني والمنتخب الوطني على حد سواء يفكران بتحقيق انطلاقة ايجابية في هذه التصفيات وان التفكير بتصفيات كأس العالم ما يزال قائما ايضا في ظل بقاء ترشيحات التأهل الى مونديال البرازيل 2014 قائمة.
واشار حمد انه لمس خلال الفترة التحضيرية الحالية تحسنا في اداء اللاعبين واصرارا كبيرا وثقة وكل هذا تأكد من خلال المباراة الودية التي خاضها المنتخب أمام اندونيسيا الخميس الماضي وانتهت بفوز بخماسية دون رد، مؤكدا ان هذا سيعمل على رفع الحالة المعنوية لدى اللاعبين وبالتالي سيسهم في تحقيق الهدف الذي يسعى لاجله.
 جسام: اللاعبون في احسن حالتهم
إلى ذلك أكد طبيب المنتخب عصام جاسم أن لاعبي المنتخب في قمة عطائهم ولا توجد إصابات بينهم والحمد لله، وهم يتمتعون بصحة ومعنويات عالية وجاهزون لخوض اللقاء.
منتخب سنغافورة يبدأ تدريباته
خاض المنتخب السنغافوري مساء أمس تدريبه الأولى في الأردن بعد وصوله إلى عمان ليلة أول من أمس، عندما خاض حصة تدريبية على ملعب الملك عبدالله بالقويسمة بقيادة مديره الفني ساندرام مورثي الذي عمل على معالجة الاخطاء التي ظهرت على الفريق في مباراته الودية امام المنتخب البحريني وخسرها بنتيجة 1-3 ، وركز المديرالفني على الواجبات الدفاعية والاعتماد على الهجمات المرتدة، ويعاود المنتخب تدريباته عند الساعة الرابعة والنصف من مساء اليوم على نفس الملعب، وتضم بعثة المنتخب الضيف إضافة لمورثي كلا من ايدي اسكندر (مساعد المدرب)، لي بي سنغ (مدرب حراس مرمى)، الكسندر بوزينكو (مدرب اللياقة)، فيساكان سابرامانيان (مدير الفريق)، الان تشيانغ (منسقا إعلاميا)، نورحفيظة ابوسوجاد (معالجا)، غورنايا سينغ (مدربا)، ناراسيمان ساذيفيلو(مدربا)، واللاعبين: لحراسة المرمى: حسان صني، ايزوان مهبود، خيرالنظيم جمعة، جوي سيم.
المدافعون: بايهاكي كيزان، دانييل بنيت، جيرمي تشيانغ، اسماعيل يونس، جمعة جنتان، شيفل ايسا، نوح رحمان، اروان شاه، صفوان بهرالدين، شاكر حمزة.
لخط الوسط: فيردوس كسمان، عيسى حليم، شهريل ايشاك، فيردوس ادروس، فهرالدين مصطفيك، شهدان سليمان.
لخط الهجوم: الكسندر دوريتش، حافظ رحيم، فزرول نواز، خيرول امري، سفيان انور.
مراقب المباراة والحكام يصلون اليوم
يصل الى عمان اليوم مراقب المباراة القطري رشيد محبوب الدوسري ومراقب التحكيم الإيراني اسماعيل سافيري وطاقم التحكيم  الأوزبكي والمكون من فالنتين كوفالينكو، رفائيل لياسوف مساعداً اول، مامور سيدقاسموف مساعداً ثانياً، فلاديسلاف تسيتلين حكماً رابعاً.
التلفزيون الأردني ورؤيا ينقلان المباراة
حظيت مباراة منتخب الوطني مع نظيره السنغافوري باهتمام أعلامي كبير، وشهدت تدريبات المنتخب حضورا لافتا لوسائل تلفزيونية عربية ومحلية، ويتولى التلفزيون الأردني وقناة رؤيا الأردنية نقل احداث اللقاء على الهواء مباشرة بصوت الزميل محمد المعيدي، وذكر الزميل طارق عصفور رئيس القسم الرياضي ان ادارة القناة حرصت على شراء حق البث، وتقديم المباراة للمشاهد الأردني والعربي عبر تغطية مميزة من ارض الملعب بتواجد الزميل يوسف البستنجي وإقامة استديو مفتوح يستضيف المدير الفني لنادي الجزيرة عيسى الترك والزميل امجد المجالي.
كما حرصت ادارة التلفزيون على نقل المباراة باسلوب متطور، وعبر تغطية من داخل الملعب من استديو خاص.

Yahia.qtaishat@alghad.jo

التعليق