الملك يبحث مع العاهل البحريني العلاقات الثنائية والأوضاع الإقليمية

تم نشره في الثلاثاء 22 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 22 كانون الثاني / يناير 2013. 03:02 صباحاً
  • جلالته يلتقي جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة

الرياض - بحث جلالة الملك عبدالله الثاني وأخيه جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك مملكة البحرين الشقيقة، على هامش مشاركة جلالتيهما في أعمال القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية الثالثة المنعقدة في الرياض أمس، سبل تعزيز وتفعيل التعاون بين البلدين الشقيقين، وتطورات الأوضاع في المنطقة، وعددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك.
وعبر الزعيمان خلال اللقاء عن اعتزازهما بالعلاقات الأخوية المتينة التي تربط البلدين، مؤكدين حرصهما على تعزيزها وتطويرها في مختلف الميادين تحقيقا للمصالح المشتركة.
وأكد جلالتاهما ضرورة البناء على نتائج قمة الرياض بما يعزز التعاون الاقتصادي والتنموي بين الدول العربية، وينعكس على مستوى معيشة مواطنيها.
وتطرق الزعيمان إلى مستجدات الأوضاع في سورية وتفاقم الوضع الإنساني هناك، حيث شدد جلالة الملك عبدالله الثاني على ضرورة التوصل إلى حل شامل للأوضاع المتدهورة على الساحة السورية، مشيرا إلى الجهود التي يبذلها الاردن لتقديم المساعدات للاجئين السوريين.
وتطرق اللقاء الى جهود تحقيق السلام العادل والدائم والشامل في الشرق الاوسط، وبما يلبي تطلعات الشعب الفلسطيني الشقيق في استعادة حقوقه المشروعة.
وحضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي رياض أبو كركي، ووزير الخارجية ناصر جودة، ومدير مكتب جلالة الملك عماد فاخوري.-(بترا)

التعليق