الملك يبحث مع الرئيس الفلسطيني جهود تحقيق السلام

تم نشره في الثلاثاء 22 كانون الثاني / يناير 2013. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 22 كانون الثاني / يناير 2013. 02:01 صباحاً
  • جلالته يلتقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس

الرياض - التقى جلالة الملك عبدالله الثاني في الرياض مساء أمس الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وبحث معه تطورات الأوضاع في المنطقة، خصوصا جهود تحقيق السلام.
وتناول جلالة الملك والرئيس الفلسطيني، خلال اللقاء سبل إحياء مفاوضات السلام بما يعالج مختلف قضايا الوضع النهائي، وصولا إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني، استنادا إلى حل الدولتين وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.
وتطرق اللقاء إلى سبل دعم الشعب الفلسطيني في جهود تحقيق المصالحة الفلسطينية، والتعامل مع الظروف الاقتصادية الصعبة التي تواجهه.
ولفت جلالته والرئيس عباس إلى خطورة الإجراءات الإسرائيلية الأحادية على فرص إحراز تقدم في جهود السلام، خصوصا سياسات وإجراءات الاستيطان المستمرة، والتي تشكل عقبة حقيقية في وجه استئناف العملية السلمية.
وبحث جلالته والرئيس الفلسطيني سبل تعزيز العمل العربي المشترك، وآفاق البناء على القمة المنعقدة في الرياض بما يخدم الشعوب العربية.
وتناول اللقاء عددا من القضايا الإقليمية، خصوصا مستجدات الأوضاع المتدهورة على الساحة السورية. وحضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي رياض أبو كركي، ووزير الخارجية ناصر جودة، ومدير مكتب جلالة الملك عماد فاخوري، فيما حضرها عن الجانب الفلسطيني رئيس الوزراء سلامة فياض، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. صائب عريقات.-(بترا)

التعليق