"المياه" تنفي وجود أي تلوث في مياه محطة الكفرين

تم نشره في الاثنين 21 كانون الثاني / يناير 2013. 02:00 صباحاً

حابس العدوان

الشونة الجنوبية - نفى أمين عام سلطة المياه بالوكالة المهندس باسم طلفاح وجود أي تلوث في مياه محطة الكفرين او تعمد اسالة اية مياه عادمة الى سد الكفرين بشكل متعمد.
وأشار ان غزارة الأمطار خلال الأيام القليلة التي شهدتها المملكة أبان المنخفض الجوي الأخير أدت إلى فيضان مياه عادمة من جميع محطات التنقية في المملكة لعدم استيعابها الكم الهائل من مياه الأمطار "
وأكد طلفاح خلال زيارته لمحطة الكفرين وتفقده عدد من آبار المياه المغذية لها ان مصادر مياه الشرب اينما كانت لا يمكن ان تتعرض للتلوث ولا يمكن تسرب اية مياه غير صالحة للمحطة، موضحا ان المياه المسالة في هذه الخطوط غير ملوثة وإنما مياه ليست ضمن المواصفات المعمول ويتم ضخها للمحطة لمعالجتها قبل اسالتها للمواطنين "
واشار طلفاح الى ان " توقف ضخ المياه من محطة الكفرين كان بسبب زيادة عكورة المياه وليس تلوثها لان معظم مصادر المياه الموجدة لدينا هي مياه جوفيه ويتجاوز عمقها أكثر من 500 متر وتحتوي على مواد كبريتية وحديد، مبينا ان " خطوط المياه تتعرض للاعتداءات من قبل البعض من خلال ثقب هذه الخطوط  بواسطة اطلاق العيارات النارية عليها للحصول على المياه ".
من جهة اخرى استأنفت سلطة المياه الضخ من محطة الكفرين الى المناطق الجنوبية من لواء الشونة الجنوبية وفنادق ومشاريع البحر الميت اعتبارا من صباح أمس بعد ان تم التأكد من مطابقتها للمواصفات والمقاييس العالمية بحسب مدير مياه الشونة الجنوبية المهندس رياض محسن. وأضاف ان النتائج المخبرية التي تم جمعها خلال الأيام القليلة الماضية كانت ايجابية ومطابقة لمواصفات مياه الشرب المتفق عليها محليا وعالميا ".

habes.alodwan@alghad.jo

التعليق