إصابة 25 من قوات الأمن والدرك

الكرك: وفاة طالب "توجيهي" بفقوع أثناء اعمال شغب

تم نشره في الجمعة 18 كانون الثاني / يناير 2013. 02:00 صباحاً
  • ارشيفية

هشال العضايله وطلال غنيمات

الكرك – توفي طالب "توجيهي" واصيب 25 من قوات الأمن والدرك في بلدة فقوع شمالي محافظة الكرك أمس أثناء مواجهات بين طلبة الثانوية العامة وقوات الدرك والشرطة عقب امتحان أمس، وفقا لمصدر أمني بالمحافظة.

كما بين المصر تعرض قائد كتيبة الدرك الموجودة بالموقع برتبة مقدم الى الطعن في منطقة الكتف.
وشهدت بلدة فقوع في أعقاب وفاة الشاب سليمان الحسنات (18 عاما) أعمال شغب واسعة النطاق شارك فيها المئات من أبناء البلدة، حيث أقدمت جموع من المحتجين على حرق عدة مرافق رسمية والاعتداء بالأسلحة النارية والحجارة على المركز الأمني بالبلدة، فيما ردت قوات الدرك والشرطة بإطلاق العيارات النارية بالهواء والقنابل المسيلة للدموع على المحتجين لتفريقهم.
وشهدت بلدة فقوع أمس انتشارا لأعداد كبيرة من قوات الدرك والشرطة لمنع أي تداعيات للحادثة.
وفي التفاصيل، بحسب المصدر، فإن قوات الشرطة قامت أثناء تقديم الامتحان بتوقيف شاب كان يقوم بالمناداة من خارج أسوار مدرسة فقوع على إجابات محتملة لأسئلة الثانوية العامة، وقامت بنقله إلى المركز الأمني.  وأكد المصدر أنه فور انتهاء تقديم الامتحان هاجمت أعداد كبيرة من الطلبة المركز الأمني لإخراج الشاب الموقوف، ما أدى إلى أعمال عنف قامت قوات الدرك على إثرها بإطلاق القنابل المسيلة للدموع وتوفي على إثرها شاب من المحتجين.
وأكد محافظ الكرك أحمد العساف أن أعدادا كبيرة من الطلبة هاجمت المركز الأمني بالحجارة، مما أدى إلى حدوث مناوشات مع الشرطة توفي على إثرها شاب بسبب استنشاق الغاز المسيل للدموع، مؤكدا أنه لم تحدد أسباب الوفاة لعدم اطلاع خبراء التحقيق الجنائي على القضية.
وبحسب رواية أقارب الشاب المتوفى فإن الشاب وأثناء مشاركته في احتجاج على اعتقال شاب بالمركز الأمني وحدوث مواجهات مع الشرطة والدرك أصيب بقنبلة مسيلة للدموع في صدره، تم نقله على إثرها إلى المستشفى إلا أنه ما لبث أن توفي.
وأشار أحد أقارب الشاب المتوفى إلى أن أفراد الشرطة قاموا بإطلاق النار والقنابل المسيلة للدموع بدون سبب على الطلبة المحتجين، لافتا الى أن الطلبة كانوا يلقون الحجارة فقط، ولم يستخدموا الرصاص ليبادلهم الدرك بالنار والقنابل المسيلة للدموع.
واكد مدير تربية لواء القصر الدكتور يوسف الطراونه أن الحادثة وقعت خارج قاعات الامتحان، مبينا ان عملية الامتحان تمت بشكل سليم ولم تتعرض لأية معيقات بسبب الحادثة، فيما باشرت الاجهزة المعنية التحقيق في ملابسات الحادثة.

hashal.adayleh@alghd.jo

التعليق