الأمطار والثلوج تدمر مقار انتخابية وتبعثر صور مرشحين في الطفيلة

تم نشره في الأحد 13 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 صباحاً
  • مقر انتخابي بالطفيلة انهار بفعل الثلوج والأمطار الغزيرة التي شهدتها المحافظة الأسبوع الماضي - (الغد)

فيصل القطامين

الطفيلة - هدم تساقط الامطار والثلوج المصحوبين بالرياح الشديدة بعض المقرات الانتخابية في محافظة الطفيلة التي بذل مرشحون جهودا كبيرة في إقامتها بكلف مالية مرتفعة، اضافة الى تدمير أغلب أشكال الدعاية الانتخابية لهم.
ومزقت الرياح الشديدة التي رافقت العاصفة الثلجية والأمطار الغزيرة العديد من صور المرشحين وصورهم الضخمة التي علقوها على واجهات كبيرة، خصوصا في الدائرة الثانية (بصيرا والقادسية) التي شهدت تراكما سميكا للثلوج زاد على متر ومتر ونصف  في بعض مناطقها.
 وعاد مناصرو المرشحين إلى العمل لصيانة ما خربته الرياح، وسط انخفاض على درجات الحرارة وهبوب للرياح البادرة التي صعبت عليهم العمل في إعادة الوضع إلى ما كان عليه سابقا.
 كما عمد مناصرون لمرشحين يساعدهم العديد من الشباب بإزالة الأتربة والطين والحجارة التي تجمعت في بعض المقرات، وإعادة ترتيب المقاعد البلاستيكية التي أطاحت بها الرياح الشديدة.
 وأجل مرشحون إعادة تعليق صورهم ويافطاتهم الانتخابية إلى حين تحسن الأحوال الجوية مبدين خشية من أن تعود الأحوال الجوية التي كانت سائدة مرة أخرى، كما أبدوا خشية من أن تسود مثل هذه الأحوال الجوية خصوصا تساقط الثلوج يوم الاقتراع في الثالث والعشرين من الشهر الجاري، ما دفعهم إلى وضع خطط للطوارئ وضرورة متابعة النشرات الجوية  المتوقعة.

faisal.qatameen@alghad.jo

التعليق