الحباشنة: المال السياسي من أسوأ أشكال الفساد

تم نشره في الخميس 27 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 صباحاً

طلال غنيمات

البلقاء- قال وزير الداخلية الأسبق رئيس الجمعية الأردنية للعلوم والثقافة المهندس سمير الحباشنة، إن المشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة يجب أن تكون مشاركة فاعلة من كافة أطياف المجتمع لإخراج مجلس نيابي كفؤ قادر على القيام بواجباته ومسؤولياته.
 وأضاف الحباشنة خلال المحاضرة التي ألقاها في كلية الأميرة عالية الجامعية التابعة لجامعة البلقاء التطبيقية أمس، إن مقاطعة الانتخابات أمر سلبي والأفضل التوجه إلى صناديق الاقتراع والمشاركة في الانتخابات من أجل اختيار نواب أكفاء من رجالات الوطن ومن أصحاب السجلات النظيفة، الذين يولون الوطن والمواطن جل اهتمامهم بعيدا عن المصالح الشخصية الضيقة.
وانتقد الحباشنة المترشحين الذين يستخدمون المال السياسي "المال الأسود" في شراء ضمائر وذمم الناس، معتبرا ذلك من أسوأ أنواع الفساد لأنه يؤدي إلى وصول نواب أصحاب مصالح شخصية إلى مجلس النواب.
 وفيما يتعلق بتشكيل حكومة برلمانية، بين الحباشنة أن الحكومات السابقة يمكن القول إنها حكومات برلمانية لأنها كانت تمنح الثقة من البرلمان،" لكن الجديد هو أن جلالة الملك سيشاور الكتل البرلمانية في اختيار رئيس الحكومة والوزراء".
 وأكد أن التشاور لتشكيل حكومة برلمانية ستكون صعبة وخطيرة،" لأن الكتل البرلمانية هلامية الشكل تتغير كل فترة وأخرى مقترحا تشكيل كتل برلمانية ثابتة" وفقا لقوله.
 ودار نقاش في نهاية المحاضرة مع الحضور حول مختلف القضايا التي تهم الوطن وبالذات الاستعدادات للانتخابات النيابية المقبلة.

التعليق