"الإسلامية المسيحية" تستنكر الانتهاكات الصهيونية للمقدسات والأنبياء

تم نشره في الاثنين 17 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 صباحاً

عمان - استنكرت الهيئة الإسلامية المسيحية في الأردن الانتهاكات الصهيونية المتكررة للمؤسسات والمقدسات الدينية الإسلامية والمسيحية والإساءة للأنبياء والتي تتم بحماية سلطات الاحتلال.
وأشارت الهيئة في بيان لها أمس إلى كتابة شعارات مسيئة للمسيح عليه السلام على جدران دير لبطريركية الروم الأرثوذكس وعلى مدخل مقبرة الأرمن في القدس المحتلة دون احترام لقدسية الموتى.
واكدت الهيئة أنها ترى في شكل هذا السلوك العدواني الذي يتنافى مع القيم الانسانية والدينية والحضارية استفزازا لمشاعر السكان العرب مسلمين ومسيحيين في القدس وفلسطين، داعية السكرتير العام للأمم المتحدة لإدانة الانتهاكات للمقدسات الدينية التي تعتبر رمزا للتسامح والسلوك الانساني الروحي والاجتماعي في مختلف المجتمعات المعاصرة على المستوى العالمي.
كما دعت المنظمات الدولية لاتخاذ مواقف عملية وليس مجرد استنكار لوضع حد للسلوك الاستيطاني العدواني في الأراضي الفلسطينية المحتلة من خلال المقاطعة الاقتصادية والسياسية والثقافية للمستوطنات والمستوطنين الذين يتخذون منها موئلا للإرهاب الاجتماعي ومنطلقا للاعتداءات ضد السكان الفلسطينيين والمقدسات الدينية في القدس وفلسطين، وتكوين موقف ضاغط على السلطات الاسرائيلية المحتلة لوقف عمليات الاستيطان وإخلاء المستوطنات وحماية المقدسات الدينية من العبث الصهيوني والتجديف الديني.-(بترا)

التعليق