تأجيل عرض كليب "أيام" للراحلة وردة

تم نشره في الأحد 16 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 صباحاً
  • الراحلة وردة الجزائرية - (أرشيفية)

القاهرة - نفى نجل الفنانة وردة الجزائرية؛ رياض قصري، ما تردد مؤخراً أنه قد تم عرض كليب "أيام" آخر كليبات الفنانة الراحلة وردة الجزائرية على التلفزيون الأرضي الجزائري، وأكد أن العمل لم يطرح بعد، نظراً للصعوبة التي كان يواجهها المخرج يونس خمار.
وقرر إعداد "مجسم" لوردة يتم من خلاله تصوير المشاهد المتبقية من الكليب، التي لم تستكملها الفنانة الراحلة. وأكد رياض أنه يقوم حالياً بالإشراف على كل صغيرة وكبيرة حول هذه المشاهد لكي يخرج بأفضل صورة ممكنة، من حيث الشكل والحركات وحتى الملابس.
وشدد على أنه لن يقبل بأي خطأ من الممكن أن يشوه الصورة النهائية التي يجب أن يخرج بها الكليب، لاسيما أن جمهور وردة في انتظار هذا العمل كونه آخر ما قدمته والدته.
وأضاف رياض أنه تم تأجيل طرح الفيديو كليب لمنتصف العام 2013، بعد أن كان من المقرر عرضه آخر العام 2012، إلا أنه حرص على التأجيل للخروج بعمل يليق بصورة واسم وردة وتاريخها. كما أكد أن الفيديو كليب سوف يكون مفاجأة لكل جمهور والدته في الوطن العربي.
يذكر أن الفنانة وردة الجزائرية قامت بتسجيل وتصوير جزء من كليب "أيام" قبل رحيلها باللهجة اللبنانية، وهو يعد أضخم عمل أنتجه الجزائري يونس خمار، ومن ألحان اللبناني بلال الزين، وإخراج يونس خمار.
إلا أن صاحبة "بتونس بيك" لم تضمه إلى ألبومها الأخير، بسبب خلاف بين الملحن وشركة الإنتاج. لكن تم فيما بعد الاتفاق على أن تصدر الأغنية في "سينجل"، على طريقة الفيديو كليب. وقامت وردة قبل رحيلها بتصوير العمل في عدة مناطق في الجزائر، منها؛ العاصمة ومدينة بجاية.
فيلم وثائقي على التلفزيون الجزائري
من جهة أخرى، أكد السيد "رياض قصري" نجل الفنانة الراحلة أن فكرة إقامة معرض يضم ملابس ومقتنيات وردة التي استخدمتها في كل ما قدمته خلال مشوارها الفني من أعمال سينمائية أو حفلات غنائية، قائمة لكنها لم تدخل حيز التنفيذ بعد.
وعرض التلفزيون الجزائري، أول من أمس، فيلما وثائقيا من إنتاجه عن حياة الفنانة، وتطرق لمشوارها الفني ومسيرتها وما قدمته من أعمال سينمائية وغنائية وجزء من حياتها الشخصية، بالإضافة إلى لقاءات نادرة لم تعرض من قبل. ولقد عرض الفيلم على التلفزيون الأرضي بعد تأجيله سابقاً، حيث كان من المقرر بثه يوم 6 كانون الأول (ديسمبر) الحالي. -(العربية نت)

التعليق