11 من سجناء التنظيمات في سجن الموقر يضربون عن الطعام

تم نشره في الأربعاء 12 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 صباحاً

حسان التميمي

عمان - بدأ سجناء تنظيمات في مركز إصلاح وتأهيل الموقر منذ أول من أمس إضرابا عن الطعام احتجاجا على "سوء المعاملة من إدارة المركز"، وفق ما ادعى ذووهم.
وزعم شقيق أحد النزلاء إياد علان أن إدارة السجن تمارس إجراءات "تعسفية"، منها العد (التأكد من عدد النزلاء في المهجع) فجرا أو ليلا عند نومهم، وحرمانهم من الدخول إلى المكتبة ومشاهدة التلفزيون وقراءة الصحف باستثناء صحيفة يومية تفرضها عليهم بعد قص العديد من موضوعاتها، فضلا عن منعهم من شراء ما يريدونه من كافتيريا السجن.
وطالبوا بالتحقيق بالادعاءات الواردة من أبنائهم في مهجع التنظيمات، لوقف هذه الإجراءات "غير القانونية" على حد وصفهم.
وفيما يدخل الإضراب يومه الثالث اليوم، قال المكتب الإعلامي في مديرية الأمن العام،لـ"الغد" إن إدارة السجن بدأت إخضاع النزلاء المضربين في سجن الموقر 1 وعددهم 11 للإشراف الطبي من خلال طبيب المركز، مع استمرارها بتقديم وجبات الطعام لهم في أوقاتها، بيد أنه نفى في الوقت نفسه، صحة ما يقوله النزلاء حول تعرضهم لسوء معاملة.
وقال المكتب "إن التعامل مع نزلاء مراكز الإصلاح والتأهيل جميعا دون استثناء يتم وفق القانون الذي ينظم حقوقهم وواجباتهم"، نافيا صحة ادعاءات النزلاء بحرمانهم من أي حقوق كدخول المكتبة، ومشاهدة التلفاز وقراءة الصحف والمجلات، أو الشراء من بقالة المركز، أو التوصية على مشتريات من خارجه كباقي النزلاء".
وبين أن عملية العد تتم في جميع المهاجع بين الساعة الرابعة والنصف والخامسة صباحا، و"لا تستغرق دقائق معدودة، كما أنها لا تكون خلال وقت الصلاة".

التعليق