"عمان لحقوق الإنسان" يعقد ندوة حول المرأة وتشكيل الهويّة

تم نشره في الأربعاء 12 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 صباحاً

عمان - الغد- عقدت وحدة المرأة، في مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان، أول من أمس ندوة حوارية، بعُنوان "تشكيل الهُويّة وتشييء الجسد"، تحدثت فيها عضو الهيئة التدريسية في كليّة الآداب في الجامعة الأمريكية في مادبا الدكتورة وفاء الخضرة، وأدارتها مُنسّقة وحدة المرأة في المركز لينا جزراوي.
وبحثت الندوة التي عقدت بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، في الأُسس التي تُشكّل هُوية الأنثى والذكر، حيث تتماهي الأنثى في المراحل العمرية الأولى مع شخصية والدتها، والذكر مع شخصية والده، انطلاقا من التشابه البيولوجي بينهما، ثمّ تبدأ عملية تشكيل الهُويّة الجندرية، المبنية على الفروقات البيولوجية.
وأكدت الدكتورة الخضرة أن القيم الخاصة بالأنوثة والذكورة، تتشكل من خلال التنشئة الاجتماعية للأطفال في مراحل عمرهم المُبكّرة، وتُستَقى من خلال أدب الأطفال، والسرد التاريخي والمناهج التعليمية.
وأشارت إلى أن المرحلة التي تُبنى فيها مفاهيم وقيم المواطنة، تغيب فيها المرأة وبطولاتها عن القصص المُدرجة في الأدب والتاريخ تماما، لتكون الفكرة المُنغرسة في ذاكرة الطّلاب، أن من لعب أدواراً مهمة في التاريخ كانوا رجالا، وهي المرحلة التي تتأسس فيها الهوية القومية والوطنية.
وأشارت المحاضرة إلى مفهوم تشييء جسد المرأة، الذي بدأ منذ العصور الوسطى وما قبلها، حيث كانت تعتبر المرأة مُلكية خاصة للرجل يتصرّف بها كما يشاء، ويتعامل معها كشيء يمتلكه.

التعليق