المزارعون يطالبون بإلغاء الرسوم على الخضار

آل خطاب: لجنة لبحث مطالب المزارعين الأسبوع المقبل

تم نشره في الخميس 6 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 6 كانون الأول / ديسمبر 2012. 11:57 صباحاً

عبد الله الربيحات

عمان - وعد وزير الزراعة احمد آل خطاب المزارعين بتشكيل لجنة من وزارات الزراعة والشؤون البلدية والصناعة والتجارة والعمل وأمانة عمان الكبرى، لبحث مطالبهم، وتنفيذ الممكن منها خلال الأسبوع المقبل.
وأشار، خلال لقائه أمس مجموعة من ممثلي مزارعي الشونة الجنوبية لبحث المعوقات التسويقية التي تواجههم والسبل الكفيلة للتغلب عليها، إلى الجهود التي تبذلها الوزارة في سبيل فتح أسواق تصديرية امام المنتج الزراعي المحلي.
كما أطلع آل خطاب المزارعين على الاتصالات التي تقوم بها الوزارة مع الجانب العراقي لغايات تسويق الفائض من الانتاج الزراعي، وخاصة محصول الباذنجان الذي شهد أسعاره مؤخراً تدنيا ملحوظا.
من جهتهم، طالب المزارعون بإلغاء الرسوم على الخضار الواردة للسوق المركزي وأسواق البلديات وخصوصا الباذنجان، وكذلك وقف الحملة على العمالة الوافدة وتصويب أوضاعهم.
كما طالبوا بالسماح لهم باستخدام عمال الأنفاق الزراعية، بحيث يسمح لكل 5 دونمات بعامل واحد كما كان بالسابق، والتنسيق مع شركة الكهرباء لعدم رفع الأسعار على المزارعين، فضلاً عن تشديد الرقابة على الأدوية والأسمدة.
وبين نقيب تجار الخضراوات والفواكه سمير أبو سنينة، في تصريح صحفي إلى "الغد" أول من أمس، أن تدني أسعار الباذنجان يعود لعدم حصول التجار العراقيين على إجازات استيراد من هناك، ما يعرقل عملية التصدير، ويؤدي الى ازدياد الكميات في السوق المركزي، خاصة عندما يقوم المزارعون بعملية القطاف بجميع المناطق في نفس الوقت.
وأشار إلى أن أسعاره عاودت واستقرت خلال اليومين الماضيين، حيث بيع الصندوق الواحد بسعر يتراوح ما بين 80 و125 قرشا.
وكان مزارعو الأغوار الوسطى أغلقوا خلال اعتصام استمر لساعات مؤخرا، ‎الطريق المؤدي من الشونة الجنوبية إلى عمان، بواسطة إلقاء حمولة عشرات السيارات المحملة بالباذنجان، احتجاجاً على تدني أسعاره.
وتم تعليق الاعتصام حينها بعد لقائهم محافظ البلقاء حسن العساف، الذي وعد بنقل مطالبهم للجهات المعنية ليصار إلى إيجاد حلول سريعة، إلا أن المزارعين أكدوا أن خيار العودة للاعتصام ووقف توريد الخضار إلى الأسواق المركزية ما يزال قائما، وأنهم بانتظار ما ستؤول إليه زيارة الوفد الحكومي الى العراق الاسبوع المقبل لحين إيجاد حلول جذرية لتسويق منتجاتهم والعمل على حل المشاكل التي أثقلت كاهلهم‎.

abdallah.alrbeihat@alghad.jo

التعليق