موظفون في جمرك العقبة يعلقون إضرابهم

تم نشره في الأربعاء 5 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة - علق موظفو جمارك العقبة إضرابهم عن العمل بعد ان نفذوا اعتصامهم لليوم الثالث على التوالي، للمطالبة بتحسين ظروف عملهم.
ويطالب المضربون بزيادة بدل أجور العمل الإضافي لتصبح 100 %، وزيادة مبلغ إكرامية العلاوة الشهرية لتصبح 100 دينار، وصرف إكرامية اصطياف بمعدل 4 مرات في السنة، وإعفاء سيارات الموظفين من الجمارك، بالإضافة الى زيادة قرض الإسكان الى 50 ألف دينار.
من جانبه، أكد مدير جمرك العقبة عميد جمارك محمد بني عيسى أن مطالب الموظفين موجهة الى الإدارة العامة للجمارك، مشيرا إلى أن الإدارة تدرس الموضوع بإيجابية والأمور في طريقها الى الحل. وقال بنى عيسى في تصريحات صحفية سابقة إن عدد الموظفين الذين أضربوا عن العمل في جميع المواقع الجمركية في محافظة العقبة يقدر بثلاثين موظفا من بين 500 موظف يعملون في أكثر من موقع جمركي في محافظة العقبة والمنطقة الاقتصادية الخاصة. وأضاف أن العمل يجري في جميع مواقع العمل الجمركي، وفق البرامج المعتادة بدون اللجوء إلى خطة طوارئ في إشارة واضحة إلى سير العمل بأريحية وسلاسة.
وأكد بني عيسى أنه لا تأثير على مجريات العمل الجمركي وأن موظفي الجمارك يؤدون واجباتهم الوظيفية بكل كفاءة واقتدار، مغلبين المصلحة العليا واضعين نصب أعينهم مصالح الأردن الوطنية.

التعليق