تمديد فترة المشاركة بمسابقة التصوير "القراءة في الأماكن العامة"

تم نشره في الثلاثاء 27 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 02:00 صباحاً
  • ملصق مسابقة التصوير "القراءة في الأماكن العامة" - (من المصدر)

غيداء حمودة

عمان-  بناءً على طلب الراغبين بالمشاركة في مسابقة التصوير "القراءة في الأماكن العامة"، التي أطلقتها مؤخرا جميعة "كتابي كتابك" ضمن حملة (كتاب في اليد ولا عشرة على الشجرة)، تم تمديد المشاركة في المسابقة لغاية تاريخ 25 كانون الأول (ديسمبر) المقبل.
وتهدف المسابقة إلى التشجيع على القراءة في الأماكن العامة وتعميم مشهد القارئ في الأماكن العامة؛ مثل قاعات الانتظار، المطاعم والمقاهي، المواصلات، والحدائق والمتنزهات، لتصبح عادة مألوفة ومحببة في المجتمع.
وتقوم فكرة المسابقة على قيام الفرد بالتقاط صور لشخص أو مجموعة أشخاص أثناء قراءتهم كتابا أو مجلة في أماكن عامة (الشارع، الحديقة، المطعم، قاعات الانتظار، الباص، السيارة... أو أي مكان في الهواء الطلق)، وإرسال الصورة إلى البريد الإلكتروني hanaakitabi@hotmail.com مع ذكر الاسم والعنوان والمكان الذي تم التقاط الصورة به.
المسابقة مفتوحة لأي فرد يقطن في الأردن، سواء كان أردني الجنسية أو مقيما في الأردن. ويشترط في الصورة أن تكون من تصوير الفرد شخصيا، ويمكن للمشارك تقديم صورة واحدة فقط، ويجب أن تكون الصورة جديدة وبفكرة مبتكرة غير تقليدية، وأيضا أن تكون بدون تعديل واستخدام المؤثرات أو التصغير والتكبير.
وتم توجيه دعوة المشاركة في المسابقة عبر موقعي التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر، من خلال صفحة أصدقاء كتابي كتابك على الفيسبوك www.facebook.com/arabbooks، وعلى تويتر KitabiKitabak@.
وسيتم وضع جميع الصور على صفحة فيسبوك www.facebook.com/arabbooks، بحيث تكون الصور الثلاث الأولى الفائزة تلك التي تحصل على أكبر عدد من الأصوات من قبل أعضاء الصفحة بـ(LIKE أو إعجاب)، وسيحصل أصحابها على جائزة تقديرية، وهي مجموعة قيمة ومتنوعة من الكتب (50 كتابا) من ضمنها سلسلة مجلدات الأعمال الكاملة لمحمود درويش، ستكون هناك 3 جوائز لأصحاب الصور الثلاث التي تستحوذ على أعلى أصوات.
وبحسب مؤسسة "كتابي كتابك"، المهندسة هناء الرملي، فإن هذه المسابقة تأتي لتحفيز الناس على الاستفادة من وقتهم الضائع في قاعات الانتظار أو المواصلات، كوننا في الأردن نفتقد لهذا الأمر على عكس ما يجري في الدول الأجنبية المتقدمة.
وأضافت "لا يشترط أن تكون مصورا محترفا أو لديك آلة تصوير احترافية، بإمكانك أن تشارك بصور من كاميرا الموبايل أو أي كاميرا عادية، المهم أن يكون هناك بعض الابتكار بالتقاط صورة لشخص قارئ (صغير أو كبير) أو مجموعة أشخاص أثناء قراءتهم كتابا أو مجلة في أماكن عامة، كما يمكن التهيئة للصورة والترتيب لها مسبقاً، أي لا يشترط أن تكون الصورة عفوية".
وتهدف جمعية "كتابي كتابك" لثقافة الطفل والأسرة، التي تأسست في نهاية العام 2009، إلى إنشاء مكتبات عامة في المناطق الأقل حظاً والمخيمات الفلسطينية وجمعيات الأيتام، إضافة لإقامة حملات وفعاليات بهدف التشجيع على القراءة وارتياد المكتبات. وأنشأت 21 مكتبة عامة في مختلف محافظات المملكة، وعشرات البرامج والحملات الهادفة لتحقيق هذا الهدف.

ghaida.h@alghad.jo

التعليق