الزرقاء: تجار تجزئة يرفعون أسعار منتجاتهم بنسب تتجاوز 15 %

تم نشره في الاثنين 26 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 03:00 صباحاً

حسان التميمي

الزرقاء - استبق تجار تجزئة، ومطاعم، وخدمات أي انعكاس لقرار الحكومة القاضي برفع اسعار المشتقات النفطية على مبيعات الجملة، بقيامهم برفع اسعار منتجاتهم بنسب تجاوزت 15 % دون مبرر.
وقال مواطنون إن العديد من أصحاب المحال التجارية (أسواق، خضار، مطاعم، قطع سيارات) وبائعي الخدمات رفعوا أسعار سلعهم بشكل فوري تمهيدا لرفعها مجددا مطلع العام المقبل، في خطوة تأتي وفق مواطنين "لزيادة أرباحهم وتحميل المواطنين كلفة أي ارتفاع بشكل مضاعف".
وقال المواطن حازم فؤاد إنه تفاجأ بارتفاع أسعار المعلبات الغذائية والبقول والالبان التي اعتاد ان يشتريها من محل تجاري قريب لمكان سكنه، فظن أنه قرار فردي لصاحب المحل، بيد أن جولة قصيرة قام بها على المحال المجاورة كشفت عن اتفاق غير معلن بين اصحاب المحال برفع اسعارها.
ويستهجن فؤاد، ما يردده تجار بان البضائع "ارتفعت علينا"، لتبرير رفع الاسعار، قائلا إن المبرر الوحيد هو "عدم وجود أي جهة رسمية تعمل على حماية مصالح المواطنين".
وأشار المواطن أحمد نورالدين إنه لمس ارتفاعا كبيرا في اسعار الالبان ومشتقات الحليب التي تنتجها مشاغل الالبان بنسب فاقت 20 %، لافتا أن سعر الكيلوغرام من اللبن ارتفع من 75 قرشا قبل رفع اسعار المحروقات إلى 90 قرشا فيما تلا القرار.
وقال إن رد البائع كان جاهزا بقوله إن "الأسعار ارتفعت علينا، والرفع الحقيقي العام المقبل".
وقال المواطن عماد عبد المهدي إن اسعار الدواجن والمجمدات ارتفعت في العديد من المحال التجارية التي قصدها بحجة ارتفاع كلفة النقل، قائلا إنه على يقين بأن أي ارتفاع في الكلف سيتحمله المواطن اولا واخيرا وبشكل مضاعف. وقال المواطن عصام سعيد إن اجرة تركيب مكابح (بريكات) لمركبة كورية لم تكن تتجاوز ثلاثة دنانير قبل اشهر إلا أنها ارتفعت قبل أيام إلى 6 دنانير، في حين ارتفعت اجرة خراطة بعض قطع المركبات بنسبة تجاوزت 30 % وفقا لعصام. ولا يختلف حال عصام مع حال خالد الذي استعان بمهني (مواسرجي) لوقف التسرب من خط المياه الحارة على كيزر الكهرباء، بيد أنه تفاجأ بطلبه اجرة مضاعفة (10 دنانير) ونقله من المحل إلى البيت واعادته إليه.
وتقول المواطنة ثراء محمد إن اولى نتائج قرار رفع الاسعار كانت برفع سائقي حافلات توصيل الطلبة(باصات الكيا) اسعارهم بشكل فوري بمقدار 7- 10 دنانير لكل طالب، قائلة إن نسبة الرفع لهذه الخدمة فقط تفوق ما ستحصل عليه عائلتها من (دعم).
ويقول المعلم خالد حسن إنه وقبل قرار رفع الاسعار سمع من بعض زملائه العاملين في مراكز الدروس الخصوصية نيتهم رفع اسعار الدروس والكراسات بنسب متفاوتة.
واضاف ان وسائل النقل التي تقوم بنقل الطلبة والمعلمين رفعت اسعارها هي الاخرى بنسبة تجاوزت ما ستقدمه الحكومة من "دعم" بدل الرفع، إذ يدفع بدل مواصلات لأبنائه الخمسة وجميعهم دون الخامسة عشرة عام مبلغ 80 دينارا شهريا، وأن سائق الحافلة أبلغه بأن الاسعار سترتفع بنسبة 25 % اعتبارا من مطلع الشهر المقبل.
من جهته قال رئيس غرفة تجارة الزرقاء حسين شريم إن رفع أسعار المشتقات النفطية سيؤثر بشكل مباشر أو غير مباشر على العديد من السلع والخدمات، بيد أنه قال إن الغرفة قامت جميع تجار المدينة بعدم المغالاة في الزيادة التي طرأت على أسعار السلع والخدمات.

hassan.tamimi@alghad.jo

التعليق