طلبة "زراعة مؤتة" يطالبون بتحسين الخدمات

تم نشره في الخميس 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 02:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك- واصل عدد من طلبة كلية الزراعة في جامعة مؤتة بالكرك أمس، إضرابهم عن الدراسة لليوم الثاني، احتجاجا على ما أسموه بـ"ضعف الخدمات" المقدمة لهم مقارنة ببقية الطلبة بالجامعة.
وتجمع الطلبة أمام الكلية الواقعة في بلدة الربة بلواء القصر شمال المحافظة، للمطالبة بتوفير وسيلة نقل بشكل مستمر ودائم وحسب حاجة الطلبة لنقلهم من وإلى الكلية وضمن الأوقات المعتادة لمحاضراتهم، وخصوصا وان الجامعة تبعد عن الكلية، إضافة إلى مطالبتهم بتحسين الخدمات الطلابية، من قبيل إقامة كفتيريا لهم داخل الكلية أسوة بجامعة مؤتة وتحسين خدمات المكتبة الخاصة بالطلبة.
وشدد الطلبة على أهمية توفير مختبرات خاصة بالكلية وتحسين القاعات الدراسية وتشغيل التدفئة، لافتين إلى أنهم يعانون من البرد الشديد داخل القاعات غير المدفأة.
من جهته، أكد عميد كلية الزراعة الدكتور عايد العمري أن الكلية والتي  تضم 700  طالب وطالبة موزعين على أربعة تخصصات أكاديمية، هي الإنتاج النباتي، والإنتاج الحيواني، والتغذية والصناعات الغذائية، والوقاية والمكافحة المتكاملة، توفر العديد من الخدمات الضرورية للطلبة.
وأشار إلى أن الكلية ستنقل الكافتيريا إلى المكان الذي يريده الطلبة قريبا، لافتا إلى أن إدارة الجامعة وعدت بتنفيذ ذلك المطلب بحيث يتم إدارتها من قبل الجامعة. وبين العمري أنه بالنسبة للمواصلات وتنقلات الطلبة من وإلى الكلية ببلدة الربة فإن الجامعة توفر وسيلة نقل حاليا وأنها ستوفر لهم وسيلة نقل إضافية لخدمة الطلبة بشكل أفضل، مؤكدا أنه سيعاد النظر في مواعيد نقل الطلبة بما يخدم مصلحتهم والبرنامج الدراسي. وبين أن التدفئة جاهزة وتحت الطلب وعدم تشغيلها يعود إلى دفء الأجواء في الوقت الحالي، مشيرا إلى أن هناك مختبرات بالكلية إلا أن الطلبة يطالبون بمختبرات أخرى وهي تحت التجهيز وسوف يستخدمونها قريبا بعد الانتهاء منها.

hashal.adayleh@alghad.jo

التعليق