عشائر بالمفرق ترفض المساس بأمن الوطن والمواطن

تم نشره في الأحد 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 03:00 صباحاً

حسين الزيود وإسلام حوامدة

المفرق – أصدرت عشائر في محافظة المفرق والبادية الشمالية بيانات تندد بالاعتداءات التي تعرضت لها بعض مؤسسات الدولة العامة والخاصة أثناء مسيرات الاحتجاج على رفع أسعار المحروقات.
وأصدرت عشائر بني حسن بيانا أكدت فيه أنها لا تعارض المظاهرات السلمية التي تعبر عن رأي المواطنين تجاه بعض السياسات الحكومية المتعلقة برفع الدعم عن المحروقات، غير أنها ترفض المساس بأمن الوطن والمواطن. وأكدت العشيرة رفضها الاعتداء على رجال الأمن ، معتبرة أن تلك الممارسات غريبة على شيم الأردنيين.
وفي البادية الشمالية أصدرت عشيرة العيسى في بلدة أم السرب وروضة الرويعي بيانا أكدت فيه على الولاء والانتماء للوطن بقيادته الهاشمية، واستعدادها لبذل الغالي والنفيس لحماية هذا الحمى وصون مقدراته ومكتسباته من الخطر والأجندات الخاصة التي تحاك ضد البلد. وأصدرت عشيرة السردية بيانا أكدت فيه استغرابها لما يحصل في المملكة من تداعيات رفع الحكومة للأسعار، لافتة إلى استغلال ذلك من بعض الجهات لتنفيذ مخططاتها ضد الأردن.

hussein.alzuod@alghad.jo
local@alghad.jo

التعليق