انطلاق فعاليات مهرجان النرويج والشرق الأوسط لكرة القدم

تم نشره في الثلاثاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 02:00 صباحاً
  • صورة تذكارية لعدد كبير من اللاعبات المشاركات في مهرجان النرويج لكرة القدم أمس - (من المصدر)

عمان-الغد- افتتحت أمس فعاليات مهرجان النرويج والشرق الأوسط السنوي للفتيات من 14 وحتى 16 سنة، الذي يستضيفه اتحاد كرة القدم للعام الرابع وينظمه الاتحاد النرويجي حتى يوم 17 تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي.
وحضر حفل الافتتاح، الذي أقيم على ستاد البتراء، كل من السفير النرويجي بيتر اولبرج ونائب رئيس الاتحاد النرويجي ميتا وعضو الهيئة التنفيذية لاتحاد الكرة رنا الحسيني وأمين السر العام لاتحاد الكرة خليل السالم.
وبعد دخول الفرق المشاركة التي تمثل كلا من الأردن والنرويج والعراق ولبنان، ألقى مدير المهرجان اوميدال كلمة، عبر من خلالها عن شكر وتقدير الاتحاد النرويجي، للتعاون الكبير الذي يبديه الاتحاد الأردني سنويا لإقامة المهرجان، وأشاد بالأجواء المثالية التي يقدمها الاتحاد الأردني من أجل نجاح المهرجان، وهو ما جعل الاتحاد النرويجي يختار الأردن لإقامة مهرجانه السنوي، الذي كان يأمل بمشاركة منتخبات كل من سورية وفلسطين وإيران لولا ظروفها التي حالت دون ذلك.
وأكد اوميدال أن المهرجان يهدف إلى تنمية قدرات الفتيات وتشجيعهن على ممارسة كرة القدم وتحسين مهاراتهن الفردية، من خلال الانخراط بمباريات ودية وتدريبات مكثفة، كما يعد المهرجان جزءا من مشروع الاتحاد النرويجي لمنطقة الشرق الأوسط بالتعاون مع اتحادات المنطقة.
وألقت الحسيني كلمة الاتحاد الأردني ونقلت الى ممثلي الاتحاد النرويجي لكرة القدم والاتحادات العربية الأهلية المشاركة، ترحيب وتقدير سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي "فيفا" ورئيس الهيئة التنفيذية للاتحاد الأردني، وتواجدهم على أرض الأردن وملاعبها ليلتقوا فيها أصدقاء وأحبة، من خلال مهرجان النرويج والشرق الأوسط للفتيات لنسهم معا بتحقيق أهدافه وغاياته النبيلة.
وأضافت الحسيني أن النشاط النسوي لكرة القدم، يعد هدفا يترجم توجيهات سمو الأمير علي بن الحسين، وقناعته المطلقة أن يكون الاهتمام بكرة القدم النسوية يوازي تماما الاهتمام بكرة القدم للرجال، وعلى ذلك، فإن الاتحاد الأردني لكرة القدم يطلق بانتظام ثلاثة منتخبات نسوية وثلاثة منتخبات للذكور، ويشارك في البطولات العربية والقارية والدولية كافة، مثلما يطلق مراكز وأكاديميات سمو الأمير علي للجنسين.
وأشارت الحسيني إلى الثقة المتبادلة التي تجمع بين الاتحاد الأردني لكرة القدم والاتحاد النرويجي لكرة القدم بإقامة هذا المهرجان في الأردن للعام الرابع على التوالي، وأن هذه الثقة جاءت نتاج علاقات وثيقة وكتأكيد مطلق لأهمية إقامة المهرجان، الذي يعزز من تطلعات الفتيات بتمنية مواهبهن وقدراتهن، من خلال العلاقات المباشرة التي تربط أسرة كرة القدم للفتيات في دول الشرق الأوسط والاتحاد النرويجي.

التعليق