"الصناعة" : مخزون المملكة من القمح يكفي استهلاك 9 أشهر

تم نشره في الاثنين 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 02:00 صباحاً
  • مزارعون يحصدون القمح في منطقة عين الباشا - (تصوير: محمد أبو غوش)

طارق الدعجة

عمان- أظهرت بيانات صادرة عن وزارة الصناعة والتجارة أمس أن مخزون المملكة من مادتي القمح والشعير يغطي الاستهلاك المحلي لمدة تتراوح بين 9 أشهر و5 أشهر على التوالي.
وبحسب البيانات التي حصلت "الغد" على نسخة منها فإن مخزون المملكة من القمح يبلغ 646 ألف طن ويكفي استهلاك مدة 9 أشهر ويومين في ظل استهلاك سنوي يقدر بـ840 ألف طن أي ما يعادل 70 ألف طن شهريا.
أما فيما يتعلق بمادة الشعير فتظهر البيانات أيضا وجود مخزون يبلغ 385 ألف طن تكفي حاجة المملكة لمدة 5 أشهر و9 أيام في ظل استهلاك سنوي يقدر بـ600 ألف طن سنويا بمعدل شهري 50 ألف طن.
وتتوزع كميات القمح بوجود 346 ألف طن في المستودعات و300 ألف طن متعاقد عليها وفي الطريق إلى المملكة، أما فيما يتعلق بالشعير فيوجد 135 ألف طن في المستودعات و250 ألف طن متعاقد عليها في الطريق الى المملكة.
إلى ذلك؛ طرحت الوزارة أخيرا عطاء لشراء 100 ألف طن من القمح بهدف تعزيز مخزون المملكة من هذه المادة.
وتظهر البيانات أيضا أن آخر موعد لقبول عروض عطاء القمح تصادف الأربعاء المقبل.
وأكدت الوزارة ردا على استفسارات "الغد" أنها تقوم بشكل مستمر بتعزيز مخزون المملكة من مادتي القمح والشعير وذلك من خلال طرح عطاءات بشكل دوري من هاتين المادتين بهدف الإبقاء على توفر كميات كبيرة تكفي لمدة أطول.
يشار إلى أن الحكومة تدعم أسعار الطحين المصنوع من القمح بمقدار 220 دينارا لكل طن؛ علما أن سعره في السوق الحرة يبلغ 280 دينارا، فيما تقدم دعما لمربي المواشي بواقع 60 دينارا لكل طن أعلاف؛ إذ يباع الطن لمربي الأغنام بـ175 دينارا للطن في حين يباع بالسوق الحرة بـ235 دينارا.
وارتفع مقدار الدعم الذي تقدمه الحكومة للقمح والشعير والنخالة بنسبة 1.1 % خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي ليصل الى 139.61 مليون دينار، بعد أن كان يبلغ 138.04 مليون دينار للفترة نفسها من العام الماضي.
ووفقا للأرقام الصادرة عن الوزارة، بلغ مقدار الدعم الحكومي للأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي للقمح 100.7 مليون دينار، في حين بلغ الدعم لمادة الشعير 31.99 مليون دينار و7.55 مليون دينار لمادة النخالة.

tareq.aldaja@alghad.jo

التعليق