الفريق يتغلب على نظيره الفلسطيني

منتخب الناشئات بالكرة يبلغ الدور الثاني من التصفيات الآسيوية

تم نشره في الخميس 8 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 03:00 صباحاً
  • لاعبة المنتخب الوطني للناشئات سارة عامر (وسط) تقود هجمة على مرمى المنتخب الفلسطيني أمس-(تصوير: أمجد الطويل)

يحيى قطيشات

عمان - تأهل منتخب الناشئات لكرة القدم للدور الثاني، من التصفيات الآسيوية للناشئات تحت 16 سنة، بعد تغلبه أمس على نظيره المنتخب الفلسطيني بنتيجة 9-0 والشوط الأول 3-0، في المباراة التي جمعتهما على ملعب البتراء بمدينة الحسين للشباب، في افتتاح منافسات المجموعة الأولى التي يستضيفها اتحاد الكرة في عمان، خلال الفترة 7-11 تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي، وبمشاركة منتخبات فلسطين والبحرين إضافة إلى الأردن، بعد اعتذار المنتخب الكويتي عن عدم المشاركة.
وحسب نظام التصفيات، يتأهل أول وثاني كل مجموعة من المجموعات الأربع إلى نهائيات البطولة، التي ستقام خلال شهر تشرين الثاني (نوفمبر) من العام المقبل (لم يتحدد مكان إقامتها بعد)، لمرافقة منتخبات اليابان وكوريا الشمالية والصين وكوريا الجنوبية، التي تأهلت مباشرة عقب حصولها على المراكز الأربعة الأولى في النسخة الماضية من البطولة.
ونالت اللاعبة جيدا النبر جائزة أفضل لاعبة في المباراة، وحصلت على تذكرة سفر مقدمة من الملكية "عمان - اسطنبول - عمان" على متن الملكية الأردنية.
ويختتم منتخبنا مشواره في التصفيات يوم الأحد المقبل بلقاء المنتخب البحريني، فيما يشهد ملعب البتراء عند الساعة الخامسة من مساء يوم غد الجمعة المواجهة الفلسطينية البحرينية في صراع على بطاقة التأهل الثاني.
الأردن 9 فلسطين 0
أطبقت لاعبات على مجريات اللقاء منذ البداية، وفرضن سيطرتهن على منطقة المناورة، إضافة لبناء الهجمات من الأطراف، وكشفت النبر عن وهن الخطوط الفلسطينية سريعا، وأصبح مرمى الحارسة الفلسطينية سجى جبر تحت وابل من الهجمات المنسقة التي قادتها بتين عبود وسارة عامر في منطقة العمق وتحركت رند أبو حسين وجيدا النبر في الميسرة ونور عصام وعزيزة الحايك في الميمنة مع تحرك متواصل للمهاجمة ميس العقيلي داخل الصندوق، حيث لاحت أولى الفرص عن طريق رندا أبو حسين التي سددت كرة قوية جاورت القائم، ومع تواضع أداء الفريق الفلسطيني الذي لم يشكل خطورة على مرمى الحارسة ملك شنك، ما أراح قلبي الدفاع زين مطر وفرح الدميسي.
وشهدت الدقيقة 14 مولد الهدف الأول عندما واجهت منار اسليم حارسة فلسطين وسددت كرة قوية ارتدت من قدم الحارسة أمام المندفعة عزيزة الحايك التي أعادتها نحو الشباك، وحاولت بعد ذلك لاعبات الفريق الفلسطيني تعديل النتيجة فتناوبت بهية شاهين وأحلام عبيد وتيماء قطامش في إيصال الكرات للمهاجمة الوحيدة ميشلين الحداوي والأخيرة سددت كرة قوية أبعدتها الحارسة شنك على حساب ركنية.
وعززت النجمة جيدا النبر تقدم المنتخب عندما أضافت الهدف الثاني من مجهود فردي عندما استغلت خروج الحارسة لتسدد الكرة في الزاوية العليا في الدقيقة 36، لتعود النبر وتستغل عرضية الحارك وتسجل الهدف الثالث في الدقيقة 38، وقبل أن يلفظ الشوط أنفاسه حرم القائم لاعبتنا منار اسليم من إصابة الشباك.
ومع إطلالة الحصة الثانية واصل المنتخب الوطني سيطرته التامة على منطقة العمليات مستغلا تراجع لاعبات الفريق الفلسطيني، ما منح الفرصة للاعبة ميس العقيلي من إضافة الهدف الرابع في الدقيقة 50، وبدا واضحا توفق منتخبنا الذي أضافت له منار اسليم الهدف الخامس بعد مواجهة حقيقية بالدقيقة 57 وتبعته سارة عامر بالهدف السادس بتسديدة من خارج المنطقة 59، وعادت منير اسليم وأضافت الهدف السابع بالدقيقة 63 وتقدمت عزيزة الحايك لتدرك الهدف الثامن بتسديدة قوية بالدقيقة 68، واختتمت منار اسليم مهرجان الأهداف بالهدف التاسع بالدقيقة 75.

التعليق