"عمان" و"الأمانة" في لقاء ودي والأولمبي ينتظر التعاون في دوري "الطائرة" النسوي

تم نشره في الخميس 1 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 03:00 صباحاً
  • لاعبة التعاون إسراء العطاونة تحاول ايصال الكرة إلى ملعب الأولمبي - (الغد)

عمان- الغد - تتواصل عند الساعة الرابعة والنصف مساء اليوم الخميس، مباريات المربع الذهبي لدوري الطائرة النسوي، حيث تقام مباراتان مهمتان، إذ يلعب فريق الأولمبي مباراة سهلة أمام فريق التعاون المتطور، ويسعى فريق الأولمبي إلى مواصلة تحقيق الانتصارات، من أجل التفرغ للقاء الحاسم أمام فريق أمانة عمان يوم الأحد المقبل، بينما يلعب فريق أمانة عمان ونادي عمان عند الساعة السادسة والنصف مساء، في صالة قصر الرياضة في مدينة الحسين للشباب، ويبحث الفريقان عن تحقيق الفوز من أجل تحسين المواقع على سلم الترتيب، فريق أمانة عمان حقق الفوز في التعاون بنتيجة 3-0، ورصيده 3 نقاط، بينما رصيد فريق عمان نقطة واحدة بخسارته أمام فريق الأولمبي أول من أمس بنتيجة 0-3.
الأولمبي × التعاون
يلعب الاولمبي بتشكيلة تضم صانعة الألعاب غزل سوداني ويهاجم بقوة من خلال شيرين ثلجي ونانسي عياش وداليا وادي وزينا الطاهر والأميركية كرستين كاو وسارة قشمر، ويسعى مدرب الفريق احمد أبو حليمة إلى اشراك كافة لاعبات الفريق في المباراة، كما فعل في مباراة فريقه أمام نادي عمان أول من أمس.
بينما يلعب التعاون معتمدا على صانعة الألعاب وفاء محمد ويهاجم من خلال هديل عبدالفتاح وإسراء جميل ونورما مراد ولينا زياد وحنين الناجي، ويسعى الفريق إلى تمتين الجانب الدفاعي والاعتماد على اسقاط الكرات خلف حوائط الصد، ونجح مدرب الفريق احمد أبو خديجة إلى منح لاعبات فريقه مزيدا من الثقة بالنفس، كما في مبارته أمام أمانة عمان أول من أمس، ما جعل الفريق يلعب بعيدا عن حسابات الفوز والخسارة. 
أمانة عمان × عمان
فريق الأمانة يلعب بقالب جماعي وخطوط متوازنة، ويعتمد على صانعة الألعاب جوان العايدي، التي تجيد توجيه الكرات إلى الضاربات، إلى جانب قدرتها على الإرسال الساحق، ويهاجم الفريق بقوة على طول الشريط الأمامي للشبكة من خلال رؤى الخطيب ومايكا ادرشن وروز الخطيب من الأطراف، ومرام سرحان وليلى عوينات وأسماء الزواهرة من العمق، وقدرات الفريق الفنية عالية الجودة، خاصة باستثمار الأرسال القوي في المنطقة الخلفية، بينما يلعب فريق نادي عمان بقيادة صانعة الألعاب مرح كنعان، التي تقوم بتوجيه الكرات النموذجية لزميلاتها الضاربات على طول الشريط الأمامي للشبكة، ويهاجم الفريق عبر اللاعبات أسيل السراج وسارة السعيد وفرح كنعان وفرح العطعوط وسارة كمال، لكن الفريق بحاجة إلى جرعة ثقة، للعودة إلى مستواه الحقيقي في المرحلة الأولى، وأن يدافع جيدا عن الملعب الخلفي، خاصة في حال تواجد اللاعبة الحرة ملك الفراج ضمن تشكيلة الفريق.

التعليق