دوري أبطال آسيا

الإعلام السعودي: الاتحاد وضع قدما في النهائي

تم نشره في الأربعاء 24 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 03:00 صباحاً
  • لاعب الاتحاد أحمد عسيري يبعد الكرة من امام مهاجم الأهلي عماد الحوسني أول من أمس -(أ ف ب)

جدة - أفردت الصحف السعودية الصادرة صباح أول من أمس الاثنين مساحات واسعة لفوز الاتحاد على غريمه التقليدي الأهلي 1-0 في دربي جدة ضمن ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم.
صحيفة "الوطن" قالت تحت عنوان "الاتحاد يوقع بالأهلي ويقترب من النهائي"، مضيفة "قطع الاتحاد خطوة معقولة نحو بلوغ المباراة النهائية لدوري الأبطال الآسيوي بفوزه على جاره الأهلي (1-0)"، معتبرة أن المباراة "جاءت مقبولة المستوى، لكنها لم ترق إلى حدود الطموحات، ولعب الحذر ومعرفة كل فريق بأوراق منافسه دورهما في غياب عنصر المباغتة، وفي بقاء المباراة ضمن حدود التوقعات".
أما "الجزيرة" فكتبت "انتهى ديربي قطبي جدة الاتحاد والأهلي في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا بفوز الاتحاد بهدف سجله نجمه نايف هزازي في الدقيقة (66) من كرة بينية من البرازيلي سوزا، وبذلك ينتظر الأهلاويون لقاء الإياب بعد عشرة أيام في محاولة للتعويض وكسب بطاقة التأهل التي أصبحت أقرب للفريق الاتحادي".
فيما قالت "عكاظ" تحت عنوان قمة "الروح" اتحادية: حسم الاتحاد نتيجة ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا من أمام جاره الأهلي بهدف وحيد، ليضع قدما في النهائي بانتظار ما ستسفر عنه مواجهة الإياب التي تلعب 31 الحالي".
وفي السياق ذاته أكدت صحيفة "الرياض" أن الاتحاد قطع شوطا كبيرا نحو بلوغ النهائي بعد فوزه بهدف من دون رد أمام ضيفه الأهلي"، مضيفة "ظهر الاتحاد بمستوى جيد في أغلب فترات اللقاء، وتحديدا في الشوط الثاني فيما غابت خطورة مهاجمي الأهلي أمام الدفاع الاتحادي".
وذهبت صحيفة "الرياضية" المتخصصة إلى أن الاتحاد بطل 2004 و2005 حسم جولة الذهاب من نصف نهائي دوري أبطال آسيا بفوزه على الأهلي في دربي مدينة جدة 1-0".
وتحت عنوان "لسعة هزازي تقرب الاتحاد من النهائي الآسيوي" قالت صحيفة "الشرق الأوسط": "وضع الاتحاد قدما في نهائي دوري أبطال آسيا عقب فوزه الثمين على غريمه التقليدي الأهلي بهدف من دون رد وسط حضور جماهيري كبير لصالح الاتحاد الذي تقام المباراة على أرضه وبين جماهيره".
وأضافت "تمكن المهاجم الاتحادي نايف هزازي من تسجيل هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 66 الذي شهد احتجاجا من الجانب الأهلاوي بحجة ملامسة الكرة بيد هزازي، إلا أن حكم اللقاء أعلن عن صحة الهدف الذي منح أفضلية لقاء الذهاب لصالح الاتحاد".
إلى ذلك، اعتبر الإسباني راؤول كانيدا مدرب الاتحاد أن فريقه كان قادرا على تسجيل أكثر من الهدف الذي فاز فيه على الأهلي، وقال كانيدا "كانت بدايتنا بطيئة، وكان الأهلي جيدا في الشوط الأول ثم قدمنا مستوى أفضل في الثاني"، مضيفا "كانت فرص الفريقين متساوية، ولكن كان بإمكاننا تسجيل أكثر من هدف، خاصة قبيل نهاية المباراة حيث سيطرنا على المجريات وكان يجب أن نسجل الهدف الثاني، ولو تحقق ذلك لكانت الأمور أسهل بالنسبة لنا في مباراة الإياب".
وأوضح "لم يكن بعض اللاعبين في أفضل حالاتهم، ولكن هذا طبيعي في كرة القدم، أحيانا يقدم اللاعبون مستوى جيدا، وفي أحيان أخرى لا يظهرون بالمستوى المطلوب".
وتابع كانيدا "أتمنى أن يقدم اللاعبون مستوى جيدا في المباراة المقبلة، وأن يحققوا نتيجة إيجابية، فلن نلعب بطريقة دفاعية ونأمل في الحصول على بطاقة التأهل للمباراة النهائية".
من جهته، قال التشيكي كارل جاروليم مدرب الأهلي "أهنئ الاتحاد على الفوز، لقد سنحت لنا بعض الفرص للتسجيل ولكننا أخفقنا في ترجمتها إلى أهداف، في حين سجل الاتحاد من إحدى الفرص التي أتيحت له وحقق الفوز".
وأضاف "كذلك قدم حارس مرمانا مستوى جيدا وحرم الفريق المنافس من تسجيل المزيد من الأهداف، وفي المقابل توجب على مهاجمينا التسجيل من الفرص التي أتيحت لهم".
وأوضح "كان الشوط الأول أفضل من الثاني بالنسبة لنا، فقد سيطرنا على منطقة الوسط وسنحت لنا بعض الفرص ولكننا لم ننجح في التسجيل"، مضيفا "بشكل عام، كنا جيدين في الشوط الأول، ولكن في الشوط الثاني فقدنا الكثير من السيطرة على منطقة الوسط، وحاول اللاعبون إرسال التمريرات الطويلة بطريقة غير متوقعة".
وختم قائلا "النتيجة كانت لجولة واحدة فقط، ونأمل بتقديم الأفضل في المباراة المقبلة وتحقيق الفوز أماما جماهيرنا، ولكن يجب أن نكون أفضل أمام المرمى".
ويلتقي في ذهاب المواجهة الثانية من نصف النهائي اليوم الأربعاء بونيودكور الأوزبكي مع أولسان الكوري الجنوبي في طشقند. -(أ ف ب)

التعليق