نقابة المعلمين تؤجل مناقشة نظامها الداخلي لما بعد إجازة عيد الأضحى

تم نشره في الأحد 14 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 03:00 صباحاً

آلاء مظهر

عمان - قررت الهيئة المركزية لنقابة المعلمين تأجيل مناقشتها للنظام الداخلي إلى بعد إجازة عيد الأضحى، وسيتم خلال الأيام المقبلة تحديد موعد الجلسة الاستثنائية لمناقشة النظام وإقراره، بحسب الناطق الإعلامي للنقابة أيمن العكور.
وقال العكور، إلى "الغد"، إن الهيئة المركزية قررت خلال اجتماع عقدته أمس برئاسة النقيب مصطفى الرواشدة في نادي المعلمين- عمان، تأجيل التصويت على النظام لضيق الوقت كون جدول أعمال الاجتماع اشتمل على الموازنة والتقريرين المالي والإداري.
وأوضح العكور أن النظام الداخلي سيوضح طبيعة العلاقة بين النقابة والوزارة، والتأكيد على أنها شريك أساسي للوزارة في خدمة العملية التربوية والتعليمية.
وأضاف أن الهيئة المركزية أقرت الموازنة والتقريرين المالي والإداري للنقابة، مؤكدا أنه تم إقرار الموازنة بالصيغة التي توصل إليها مجلس النقابة.
كما لفت إلى أن جميع الملاحظات التي وردت على الموازنة سيتم أخذها بعين الاعتبار في الموازنات المقبلة.
وذكر العكور أن التقرير الإداري اشتمل على أهم الإنجازات للنقابة في المجال الإداري، فضلا عن وصف أعمال الفروع ومجلس النقابة خلال الفترة الماضية.
كما اشتمل على المعيقات الداخلية والخارجية التي تعترض سبيل عمل مجلس النقابة وطموحات مجلس النقابة التي تود تحقيقها خلال الفترة المقبلة، بحسب العكور. وبين العكور أن هناك خطة عمل استراتيجية مقترحة للنقابة على مدى عام ونصف العام، بحيث يتم وضع خطوط العمل للمجلس وللفروع.
من جهة أخرى، اعترض عدد من أعضاء الهيئة العامة للنقابة على مسودة النظام الداخلي في المادة المتعلقة بممثلي المحافظات وطريقة إفرازهم من خلال القائمة المغلقة والتي اعتبروها ظلما وإجحافا بحقهم.
وأوضح العكور أن هناك مجموعة من الاقتراحات على النظام الانتخابي والتي سيتم مناقشتها في الجلسة الاستثنائية بعد إجازة العيد.

local@alghad.jo

التعليق