وزير الخارجية الروماني يطلع على الخدمات المقدمة للاجئين في "الزعتري"

تم نشره في الجمعة 12 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 03:00 صباحاً
  • وزير الخارجية الروماني تيتوس كورلاتين يستمع إلى شرح عن الخدمات المقدمة للاجئين السوريين في مخيم الزعتري بالمفرق - (من المصدر)

إحسان التميمي

المفرق- زار وزير الخارجية الروماني تيتوس كورلاتين أمس مخيم الزعتري للاجئين السوريين في  المفرق بحضور أمين عام الهيئة الخيرية الهاشمية أيمن المفلح.
وهدفت الجولة الى اطلاع الوزير على الخدمات المقدمة للاجئين في المخيم والنواقص، ومن أجل تقييم أزمة اللاجئين السوريين المتزايدة في الأردن.
ودعا الوزير الروماني الذي قدم تبرعا من بلاده للمخيم بقيمة 130 ألف دولار، الدول الى المساعدة والمساهمة في خدمة هؤلاء المواطنين السوريين خاصة وان الأعداد تزداد يوما بعد يوم، مؤكدا ضرورة نقلهم من الخيم إلى كرافانات.
وعرض أمين عام الهيئة الخيرية الهاشمية أيمن المفلح شرحا مفصلا عن الخدمات الصحية والغذائية والتعليمية التي تقدمها الهيئة بالتعاون مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ومنظمات الأمم المتحدة وغيرها والجهود المبذولة لتقديم أفضل الخدمات.
وأشار الى انه يتم التحول تدريجيا من خيم الى كرفانات حيث بدأ العمل على ذلك بشكل تدريجي بمعدل 6 الى 8 كرفانات يوميا حتى يتم تحويلها جميعا.
وفي نهاية الزيارة أكد الوزير الزائر تقدير بلاده ودعمها للأردن ودوره الإنساني في خدمة السوريين واستقباله لهم على أراضيه وتقديم الخدمات الإنسانية لهم، مشيرا الى إدراكهم للعبء الكبير الذي يتحمله الأردن نتيجة ذلك ما يتطلب مضاعفة الجهود من الجميع.

Ihssan.tamimi@alghad.jo

التعليق