سيتي يتطلع لاستعادة توازنه والانطلاق أمام دورتموند

تم نشره في الأربعاء 3 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الأربعاء 3 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 09:40 مـساءً
  • نجم السيتي اغويرو يبحث عن المجد الاوروبي - (رويترز)

مانشستر - يعتقد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب ريال مدريد ان مانشستر سيتي سيفوز يوما ما بدوري ابطال اوروبا لكرة القدم لكن مبعث القلق الحالي للنادي الانجليزي هو الفوز بأول مباراة له في مشواره الجديد بالمسابقة اليوم الاربعاء.
وبعد فوزه 1-0 على اياكس امستردام الهولندي في الجولة الماضية بالمجموعة الرابعة سيتطلع بروسيا دورتموند الالماني للخروج بأفضل نتيجة على ملعب سيتي الذي أهدر تقدمه مرتين ليخسر 3-2 امام ريال مدريد في العاصمة الاسبانية قبل اسبوعين.
وهذه المجموعة هي الوحيدة هذا الموسم التي تضم اربعة ابطال للدوري في بلادهم لكن سيتي لا يستطيع ان يتحمل تبعات عثرة أخرى اذا اراد تجنب مصير الموسم الماضي عندما فشل في تخطي دور المجموعات.
وللمصادفة أوقعت القرعة الموسم الماضي سيتي مع منافس من المانيا ليخسر 2-0 على ملعب بايرن ميونيخ في  تشرين الأول (أكتوبر) 2011 قبل ان يهزمه بنفس النتيجة في مانشستر عندما خرج النادي الانجليزي من دور المجموعات.
واعترف مدرب الفريق الايطالي روبرتو مانشيني بان المباراة ضد دورتموند حاسمة في ما يتعلق بحظوظ فريقه في بلوغ الدور الثاني وقال “المجموعة صعبة للغاية، لم نبدأ بشكل جيد لاننا خسرنا امام ريال مدريد، ولهذا السبب يتعين علينا ان نلعب بطريقة جيدة امام بوروسيا دورتموند والخروج بنتيجة ايجابية”.
واضاف “اعتقد بان المباراة ستكون مماثلة الى حد ما مع مباراة نابولي الموسم الماضي لان دورتموند يعتمد على الهجمات المرتدة السريعة ايضا. لكننا نريد بلوغ الدور الثاني هذه المرة وبالتالي الفوز بهذه المباراة هو مفتاح العبور”.
ويؤكد مانشيني بان فريقه تعلم الدروس من الموسم الماضي ويشير الى انه في حال حصل على 10 نقاط فان الامر سيكون كافيا لبلوغ الدور الثاني.
وأكد الارجنتيني سيرجيو اغويرو مهاجم سيتي بعد فوز الفريق 2-1 على فولهام في الدوري الانجليزي يوم السبت الماضي ان البطولتين لهما نفس الاولوية عند النادي. وقال اغويرو “لا يمكننا الاختيار بين الاثنين. يجب ان نحقق نتائج جيدة في الدوري الانجليزي ويجب ان نفعل ذلك ايضا في دوري ابطال اوروبا”. وخرج سيتي بالفعل هذا الموسم من كأس رابطة الأندية الانجليزية بعد خسارته الاسبوع الماضي امام استون فيلا وهي أول هزيمة للفريق على أرضه في اي مسابقة منذ  كانون الثاني (يناير) الماضي. واذا تلقى سيتي هزيمة أخرى امام دورتموند فان هذا سيوجه لطمة قوية لاماله في التقدم بالبطولة الاوروبية. ورغم ان سيتي لم يخسر في الدوري الانجليزي هذا الموسم حتى الان لا انه يحتل المركز الرابع في المسابقة بعد بداية مهتزة وغاب عنه الفوز لاربع مباريات قبل ان يعود للانتصارات امام فولهام.كما عاد دورتموند ايضا للانتصارات بعد غياب مباراتين ليسحق بروسيا مونشنجلادباخ 5-0 يوم السبت الماضي ويتقدم للمركز الثالث في الدوري الالماني.وكان الاداء الهجومي لدورتموند هو ما يريده المدرب يورغن كلوب قبل السفر الى مانشستر بعدما سجل المهاجم ماركو ريوس هدفين ليوضح انه استعاد أفضل مستوياته بعد اصابة طفيفة في الكاحل قبل اسابيع قليلة. وكان دورتموند جمع نقطة واحدة من مباراتين قبل لقاء مونشنغلادباخ في الدوري الالماني. لكن كلوب أكد ان لقاء اليوم سيكون أصعب كثيرا وطالب لاعبيه بالوقوف على أرض الواقع.
وقال كلوب “نعلم كم نحتاج للعب بشكل جيد في مانشستر كي نحافظ على فرصتنا في النجاة”.
واضاف “رغم فوزنا على مونشنجلادباخ نحن نبتعد كثيرا عن المغامرة الان. سيتي فريق مليء بنجوم عالمية”.
وأحرز ريوس مهاجم منتخب المانيا ستة اهداف في اربع مباريات بالدوري المحلي وأكد ان انتصار يوم السبت الماضي من المفترض ان يعزز ثقة الفريق الذي يتطلع لتجنب مصير الموسم الماضي عندما تذيل مجموعته في البطولة الاوروبية. وقال ريوس “اتمنى ان يمنحنا الفوز 5-0 ثقة في انفسنا ودفعة اضافية لهذه المباراة الصعبة يوم الاربعاء”. ومن المتوقع ان يعيد كلوب المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي الى التشكيلة الاساسية.
وحصل ليفاندوفسكي على راحة يوم السبت الماضي قبل مواجهة دوري ابطال اوروبا بعدما لعب 62 مباراة متتالية مع الفريق في كافة المسابقات منذ اذار(مارس) 2011.
التشكيلة المحتملة للفريقين
مانشستر سيتي: جو هارت وجالي كليشي وفنسن كومباني وماتيا ناستاسيتش وبابلو زباليتا وغاريث باري وخابي جارسيا وديفيد سيلفا ويايا توري وسيرجيو اغويرو وكارلوس تيفيز.
بروسيا دورتموند: رومان فيادنفيلر واوكاش بيسيك ونيفين سوبوتيتش وماتس هاملز ومارسيل شميلتسر وياكوب بواشتكوفسكي وايلكاي جويندوجان وسيباستيان كيل وماريو جوتسه وماركو ريوس وروبرت ليفاندوفسكي.- (وكالات)

التعليق