اختتام ورشة عمل حول حق المؤلف في المكتبة الوطنية

تم نشره في الجمعة 14 أيلول / سبتمبر 2012. 03:00 صباحاً

عمان- الغد - اختتمت في دائرة المكتبة الوطنية ورشة عمل حول حق المؤلف والحقوق المجاورة نظمتها المكتبة على مدى أربعة ايام بالتعاون مع المنظمة العالمية للملكية الفكرية "الوايبو".
وتحدث الدكتور بسام التلهوني الخبير في مجال حماية حق المؤلف في الجلسة الختامية للورشة عن موضوع حماية حق المؤلف على الإنترنت وتطور نشوء الإنترنت واستخداماته ومسؤولية مزود الخدمة والموقف القانوني لمزوديها.
وأشار إلى المفاهيم الاساسية لحماية أصحاب الحق والمصنفات والحماية القانونية للمؤلفين، والمفهوم التقليدي لحماية المصنفات واشكالية النشر عبر الإنترنت مبينا طبيعة العلاقة القانونية لمقدمي الخدمة وتحديد التزامات مقدمي خدمات الإنترنت.
وأكد على المسؤولية القانونية لمقدمي الخدمة في القوانين المقارنة عبر الإنترنت وان المسؤولية القانونية لمقدمي الخدمة في التشريع الأردني يحكمها عدد من القوانين مجتمعة ومنفردة وهي قوانين "الاتصالات، والمعاملات الإلكترونية، والمطبوعات والنشر، وحماية حق المؤلف".
واستعرض القاضي الدكتور حازم الصمادي تجربة القضاء الأردني في مجال حق المؤلف وعددا من الاحكام القانونية الصادرة عن المحاكم الأردنية بخصوص جرائم التعدي على حقوق المؤلف.
واستعرض نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا، المستشار الدكتور حسن البدراوى، الأطر الدولية لحماية حقوق المؤلف والحقوق المجاورة "من جوتنبرج إلى الإنترنت"، بما في ذلك معاهدة بيرن لحماية المصنفات الأدبية والفنية، وظروف إنشاء الاتحاد الدولي لحماية حقوق المؤلفين على مصنفاتهم الأدبية والفنية، ومعايير الحماية، والاستثناءات الواردة على الحماية المقررة بموجب الاتفاقية، باعتبارها خطوة على طريق التطور لمجابهة المستجدات في مجال حق المؤلف والحقوق المجاورة.
كما تحدث عن كيفية حماية حقوق الملكية الفكرية بشقيها الادبي، والصناعي فى العصر الرقمي من خلال رصد التحديات التى يثيرها نشر المصنفات الأدبية والفنية على شبكة الإنترنت، واستخدام العلامات التجارية على تلك الشبكة، وما توصلت إليه الجهود الدولية والوطنية لمجابهة هذه التحديات.
واستعرضت ورقة عمل قدمها مدير عام دائرة المكتبة الوطنية محمد يونس العبادي الاتفاقيات الدولية التي انضمت اليها المملكة، مبينا انه وعلى ضوء ذلك تم تعديل قانون حق المؤلف الأردني ليتماشى مع تلك الاتفاقيات ومنها اتفاقية بيرن لحماية المصنفات الادبية والفنية ومعاهدة الوايبو بشأن الاداء والتسجيل الصوتي والاتفاقية العربية لحماية حقوق المؤلف والحقوق المجاورة واتفاقية بكين للأداء السمعي البصري.
وعن انجازات المملكة في مجال حماية حق المؤلف من خلال التقارير الدولية بين أن نسبة القرصنة في المملكة انخفضت الى 58 % بعدما كانت العام 1994 87 % وأحال مكتب حماية حق المؤلف على مدى السنوات العشر الماضية 4142 قضية الى المحاكم المختصة من مختلف مناطق المملكة تضمنت مصادرة حوالي نصف مليون مصنف متنوع.

التعليق