أبناء عشيرة يعتصمون أمام الجامعة الهاشمية احتجاجا على إنهاء عقد نائب الرئيس

تم نشره في الاثنين 10 أيلول / سبتمبر 2012. 03:00 صباحاً

حسان التميمي

الزرقاء - نفذ العشرات من أبناء إحدى العشائر اعتصاماً أمام البوابة الرئيسية للجامعة الهاشمية صباح أمس، احتجاجاً على قرار إنهاء عقد نائب رئيس الجامعة السابق حمود العليمات.
وأغلق المعتصمون البوابة الرئيسية للجامعة، ومنعوا الطلبة والموظفين من الدخول إليها، فيما تعرض زجاج سيارة رئيس الجامعة الدكتور كمال بني هاني للتهشيم نتيجة الاعتصام، وفق بيان صادر عن الجامعة.
وتواجدت في مكان الاعتصام أعداد كبيرة من قوات الدرك، حيث منعت المحتجين من اقتحام بوابات الجامعة.
من جهتها نفت الجامعة الهاشمية ما تتداوله بعض المواقع الإلكترونية حول قيام رئيس الجامعة بتوجيه إساءات لأي من المحتجين على باب الجامعة، والذين يعتصمون على خلفية التعيينات التي أجراها مجلس أمناء الجامعة الهاشمية يوم الأربعاء الماضي، والتي جاءت كـ"إجراء طبيعي تطلبه العملية الأكاديمية الدورية لمصلحة الجامعة وطلبتها".
وجاء في بيان صادر عن الجامعة أمس "أن الجامعة الهاشمية بما فيها رئيسها وجدوا لخدمة أبناء الوطن كافة دون استثناء وأن مصلحة الجامعة والطلبة ومستقبلهم هي فوق كل شيء، مثلما يؤكد رئيس الجامعة أنه لا ينظر إلى الأمر بشكل شخصي وأن هناك سوء فهم لدى الإخوة المحتجين على بوابة الجامعة، وأنهم لا يستمعون إلا لوجهة نظر واحدة، وأن مصلحة أبنائنا تقتضي التصرف بشكل يتواءم مع المصلحة العليا لهم".
وقال البيان "إن رئيس الجامعة أكد أن أبواب الجامعة مفتوحة لمن يريد الاطلاع على حقيقة الأمر، وأن ما تشير إليه بعض المواقع الإعلامية مبالغ فيه، كما أن بعض الصور التي نشرت لا تتعلق بالجامعة، وإنما هي من تجمعات أو اعتصامات ضمن الحراك السياسي في بعض المواقع الأخرى من الأردن الحبيب".
وأعرب رئيس الجامعة وفق البيان عن استنكاره الشديد وأسفه لمحاولة الاعتداء عليه حيث تمكن البعض من دخول الجامعة ومهاجمة سيارة الرئيس، مثلما يعرب عن أسفه لما نشرته بعض المواقع الإخبارية حول احتشاد أقاربه على بوابة الجامعة للوقوف في وجه المعتصمين، مؤكداً في الوقت نفسه على نفي هذه الأخبار وتكذيبها وداعياً الجميع إلى الالتفات إلى الهدف الأساس من وجود الجامعة وهو إعداد جيل صالح يؤمن بالوطن ويتحمل مسؤولياته.
 وأكد البيان أن الجامعة مؤسسة أكاديمية علمية للوطن كله، تضع نصب عينيها وفي المقام الأول خدمة أبنائها الطلبة ولها رسالة سامية تتمثل بالمساهمة في بناء وطن مشرق وإنها تعمل بكل إمكاناتها لخدمة المجتمع المحلي ولتفعيل دورها الحضاري في خدمة أبناء الأردن وخاصة محافظتي الزرقاء والمفرق، لتفتح ذراعيها للجميع دون استثناء إذا كان ذلك في مصلحة رسالة الجامعة الأكاديمية.

hassan.tamimi@alghad.jo

التعليق