"تربية" لواء بني عبيد تتراجع عن دوام الفترتين في مدارسها

تم نشره في الأربعاء 29 آب / أغسطس 2012. 03:00 صباحاً

احمد التميمي

اربد - تراجعت مديرية التربية والتعليم للواء بني عبيد عن توجهها للعمل بنظام الفترتين في بعض مدارسها التي عادة ما تشهد اكتظاظات في أعداد الطلبة الملتحقين في هذه المدارس، وفق مديرها الدكتور إبراهيم المساد.
وعزا المساد خلال لقائه في مدرسة الحصن المهنية الشاملة للبنات مديري ومديرات اللواء الاكتظاظ في الغرف الصفية إلى تزايد أعداد طلبة المدارس الخاصة الذين انتقلوا إلى المدارس الحكومية.
وقال إن المديرية تمكنت من ضبط جميع العمليات الخاصة باستيعاب الطلبة والتحاقهم بالمدارس من خلال الزيارات الميدانية لفرق المديرية والاطلاع المباشر على أرض الواقع والتأكيد على مديري ومديرات المدارس بالالتزام بالتشكيلات المدرسية وتفادي أية أمور تربك انتظام الطلبة أو تؤدي إلى عملية الاكتظاظ.
وعملت المديرية، وفق المساد على اتباع وسائل بديلة وطارئة في مواجهة زيادة أعداد الطلبة في المدارس التي كانت تشهد اكتظاظات، وذلك عن طريق استغلال بعض المرافق والغرف الصفية كالمكتبات أو الغرف الإدارية غير المفعلة والزائدة، إضافة إلى عملية الدمج للشعب وإنشاء غرف صفية جديدة وفق الإمكانات المتاحة.
وأوضح أن المديرية ما زالت تواجه مشكلة إيجاد مبان مستأجرة حيث كانت أعلنت في أكثر من مرة عن حاجتها لأبنية لغايات إنشاء مدارس جديدة لتغطية حاجات المديرية والمناطق في الحصن والنعيمة وايدون والصريح.
من جهة ثانية، شدد المساد على مديري ومديرات المدارس على الجاهزية الكاملة لاستقبال طلبة المدارس في انطلاقة العام المدرسي الجديد 2012/2013 وبخاصة الكتب المدرسية التي استكمل توزيعها على جميع المدارس وصيانة خزانات مياه الشرب والوحدات الصحية والتمديدات الكهربائية وسلامة الحفر الامتصاصية وبوابات المدارس والمقاصف المدرسية.
يذكر أن مديرية التربية والتعليم للواء بني عبيد ومديرية تربية المزار الشمالي أصبحتا مستقلتين العام الحالي بعد أن كانت المديريتان تابعتين لمديرية تربية اربد الثانية، حيث يبلغ عدد المدارس التابعة لمديرية بني عبيد 45 مدرسة، إضافة إلى المركز الريادي للطلبة المتفوقين، ويلتحق بمدارسها أكثر من 20 ألف طالب وطالبة تغطي مناطق الحصن والصريح وشطنا وايدون والنعيمة ومخيم الشهيد عزمي المفتي وكتم.

التعليق