"إل جي" تتصدر سوق أجهزة التلفاز

تم نشره في الأربعاء 29 آب / أغسطس 2012. 02:00 صباحاً

عمان - إن تغيير العادات الشرائية لدى عالم بأسره يعتبر من النوادر التي قلما تحدث. وخير الأمثلة على ذلك ما تسببت به المصابيح الكهربائية لدى اختراعها من انقراض للمصابيح العاملة على الزيت، أو ما أسهمت به الموسيقى المسجلة على أشرطة الكاسيت من زوال للأسطوانات الموسيقية القديمة المصنوعة من مادة الفينيل Vinyl، أو ما أحدثه اختراع الهواتف المتنقلة الذكية في الألفية الجديدة من تلاشي  صناعة المساعدات الرقمية الشخصية PDA.
وفي وقتنا الحالي، فإن شركة إل جي إلكترونيكس، تشكل المثال الحي والأنموذج الذي يشار له بالبنان على ذلك؛ حيث استطاعت الشركة الرائدة في قطاع التقنية الرقمية والهواتف المتنقلة والأجهزة المنزلية على مستوى العالم، وفي غضون 18 شهراً فقط، من قلب صناعة أجهزة التلفاز رأساً على عقب، وذلك من خلال إحداث طفرة ونقلة نوعية غير مسبوقة لدى طرحها لأجهزة التلفاز السينمائية الذكية ثلاثية الأبعاد، وذلك نظراً لتصميمها بالاعتماد على تقنية FPR، وتوفيرها نظارات ثلاثية الأبعاد تتميز بخفة وزنها، وصغر حجمها.

التعليق