إربد: أعمال شغب بمنطقة حنينا احتجاجا على انقطاع المياه

تم نشره في الجمعة 24 آب / أغسطس 2012. 02:00 صباحاً

احمد التميمي

اربد – تدخلت قوات الدرك، لتفريق العشرات من الشبان في منطقة "حنينا" بالحي الشمالي بعدما قاموا بإغلاق الشارع الرئيس المؤدي إلى دوار المدينة الصناعية ونهاية شارع الثلاثين في اربد بالإطارات المشتعلة والحجارة، احتجاجا على استمرار انقطاع المياه.
ووفق مصدر أمني فان العشرات من سكان المنطقة اغلقوا الطريق للمرة الخامسة على التوالي في اقل من 3 أسابيع، مما اضطر قوات الدرك للتدخل لتفريق المتظاهرين، وخصوصا بعد أن شهدت المنطقة اربكات مرورية.
وحسب المحتجون فأن عدم وصول المياه بانتظام إلى منازلهم وفق نظام الدور، استمر منذ شهرين، مشيرين الى ضعف عملية الضخ في أغلب الأحيان، ما دفعهم إلى التزود بالمياه بواسطة الصهاريج وبأسعار لا تتناسب ومقدرتهم المالية.
وشددوا على أن انقطاع المياه عن المنازل لا يوجد له ما يبرره، خصوصا في ظل توفر المياه باستمرار لدى بعض البلدات والأحياء بالمحافظة، مطالبين بان يكون هناك عدالة في توزيع المياه على المواطنين وعدم المحاباة بين الناس لأنه يدفعهم للاحتجاج والاعتصام للحصول على حقوقهم.
ويؤكد مواطنون في أحياء متفرقة من إربد أن هنالك أزمة مياه في المدينة وأن مئات الشكاوى قدمت لإدارة المياه في إربد بهذا الخصوص، لكن بدون فائدة.
يذكر أن مواطنين في عدة بلدات بمحافظة اربد اعتصموا ونظموا وقفات احتجاجية وأعمال شغب وإغلاق طرق بالاطارات المشتعلة احتجاجا على نقص المياه في بلداتهم ومناطقهم خلال الأيام الماضية.

التعليق