"أمنية" تقدم دعمها لجمعية البر والإحسان الخيرية

تم نشره في الأربعاء 15 آب / أغسطس 2012. 02:00 صباحاً

عمان –  تبنياً لمبدأ التراحم والتكافل الاجتماعي، والتزاماً من الشركة بمسؤوليتها الاجتماعية تجاه مؤسسات المجتمع المدني والتي ترعى الأيتام، قدمت شركة أُمنية دعمها لجمعية البر والإحسان التي تسعى لتحسين المواقع الاجتماعية والاقتصادية لشريحة الأيتام.
وشمل الدعم الذي قدمته شركة أُمنية لجمعية البر والإحسان، مبلغاً مالياً للجمعية وذلك لمساعدتها على القيام بفعالياتها وأعمالها خلال الشهر رمضان، إلى جانب قيام الشركة بتزويد الجمعية بــ500 طرد غذائي ليتم توزيعه على شريحة الأيتام والأسر الفقيرة العفيفة خلال الشهر الفضيل.
وتعليقاً على تقديم الدعم لجمعية البر والإحسان؛ قال الرئيس التنفيذي لشركة أمنية إيهاب حناوي: "ننتمي في شركة أُمنية إلى كل فئات المجتمع وشرائحه، والأيتام هم جزء لا يتجزأ من كيان الوطن، لذا دعمهم وتقديم المساعدة لهم هو واجب علينا دوماً تأديته". وتعمل شركة أُمنية منذ سنوات على التعاون وتقديم العون والدعم للعديد من مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني العاملة في المملكة في مختلف المجالات، لكنها تعطي أولوية على الدوام لتبني ورعاية تلك المؤسسات التي تعنى برعاية شريحة الأطفال والأيتام، إنطلاقاً من رؤيتها بأن هؤلاء سيشكلون مستقبل المملكة، وبناءً عليه تعمل شركة أُمنية دائماً على أن يكون لها مساهمة في توفير سبل العدالة والمساواة لهذه الشرائح مقارنة بباقي أفراد المجتمع.
وجمعية البر والاحسان هي جمعية خيرية تأسست في العام 2004، وهي تهدف إلى كفالة الأيتام وتثقيفهم وتدريبهم وإرشادهم، وتقديم مساعدات للطلبة الأيتام الجامعيين، وتقديم المساعدات العينية للأيتام والأُسر الفقيرة، وتبني مشاريع إنتاجية للجمعية.

التعليق