"حبنا لهم": حملة خير تنموية

تم نشره في الاثنين 13 آب / أغسطس 2012. 03:00 صباحاً
  • جانب من الحملة الخيرية لـ"مجددون" -(من المصدر)

منى أبو صبح

عمان- أطلقت جمعية "مجددون الخيرية التنموية"، للعام الثالث على التوالي، حملتها الرمضانية تحت شعار "حبنا لهم"، بالتعاون مع حملة "على قلب رجل واحد".
رئيس "مجددون" رامي أبو السمن، قال إن الحملة ذات بعدين خيري وتنموي، مبينا أن الجانب الخيري يتضمن توزيع 1500 طرد للعائلات العفيفة، وإقامة 1000 إفطار للأيتام والمسنين وذوي الإعاقة في تسع محافظات، إضافة إلى توزيع 1500 وجبة إفطار متأخر من خلال متطوعي "مجددون" الذين ينتشرون على الإشارات في مواقع مختلفة من عمان والزرقاء، وتقدم لمن لم يستطع الإفطار في بيته، مزودة ببطاقة توعوية تحث على استثمار رمضان واعتباره فرصة للإقلاع عن التدخين.
أما عن البعد التنموي، فيوضح أبو السمن أن أحد أهم أهداف الحملة تمويل 20 مشروعا صغيرا للعائلات المحتاجة، وهو الأساس الذي تركز عليه "مجددون"، وتعمل عليه طوال العام، من خلال مشروع "إنسان" الذي يؤمن دخلا للعائلة المحتاجة من خلال إقامة مشروع صغير يدر دخلا مستداما لها. وأضاف أن الانطلاقة لمواكب "مجددون"، كانت مع بداية الشهر الفضيل لتنتشر في أرجاء المملكة بداية من الجنوب ومن الغور لتوزع وبالتعاون مع مبادرة ذكرى؛ 100 طرد مالي وتقيم 100 إفطار للأيتام، ولتترك بصمة مماثلة شمالا في المزار الشمالي بمؤونة خير من طرود وإفطار للأيتام.
وفي الزرقاء، وزع شباب "مجددون" 100 طرد غذائي، بهدف إدخال البسمة وكسب الأجر والثواب، وكذلك في عمان الشرقية في منطقة جبل التاج والجوفة وجبل النظيف.
وعملا بشعار "حبنا لهم"، استمر عطاء "مجددون" مع فئة الأيتام والمسنين في يومين مختلفين بكل ما فيهما؛ حيث تنوعت فيهما الأنشطة بين الفائدة والمتعة.
إفطار الأيتام حضره 74 يتيما من مركز أيتام جبل النصر والجويدة، تضمن النشاط الذي جاء تحت عنوان "أنت قدها"، في محاولة لزرع الطموح، ومحاضرة قدمها المدرب عمران أبو كريفة عن حب العمل وأنه مادام هنالك حلم تستطيع الوصول إليه.
أما إفطار المسنين فكان يوما مختلفا؛ حيث جاء ما لا يقل عن عشرين مسنا ومسنة لمقر جمعية "مجددون" من مركز دار الضيافة في يوم تشاركوا بإفطارهم مع ثلة من شباب "مجددون" و"قلب رجل واحد"، محاولين بكل ما استطاعوا رسم البسمة وإدخال الفرحة.
وكانت هناك مشاركة طيبة من المنشد أحمد دعسان الذي شارك المسنين والأيتام بجو من الفرح والبهجة. كما عمدت "مجددون" في كل نشاط لها إلى توزيع الهدايا، ما كان له أثر على نفوس من شاركهم المجددون إفطارهم.
ومن أنشطتها الرمضانية أيضا، نظمت "مجددون" محاضرة تحت عنوان "كيف نستقبل رمضان؟" قدمها الدكتور عبدالرحمن ذاكر الهاشمي.
وبين أبو السمن أن سبب تسمية حملة "حبنا لهم" يعود لازدياد العنف في المجتمع، كما حدث في جامعة مؤتة وغيرها، وتفهمنا أن هذا العنف سببه ضعف الحب والمودة بين أبناء المجتمع، فأردنا أن نقرب أبناء المجتمع ليحبوا ويساعدوا بعضهم بعضا.

muna.abusubeh@alghad.jo

التعليق