كمال يتابع نزالات التايكواندو في الدورة الأولمبية

تم نشره في الأحد 5 آب / أغسطس 2012. 03:00 صباحاً

عمان - الغد - يتوجه البطل السابق سامر كمال إلى العاصمة البريطانية لندن، لمتابعة أحداث دورة الألعاب الأولمبية، والوقوف إلى جانب أبطالنا المشاركين في لعبة التايكواندو والشد من أزرهم.
كمال بين أنه يأمل أن يشهد رفع العلم الأردني وتتويج أحد أبطالنا بميدالية أولمبية، تعزز من رصيد الأردن في هذه اللعبة التي اعتاد الجميع على تألق نجومها في المحافل الرياضية العالمية، خاصة أنها اللعبة الوحيدة التي حققت إنجازا أولمبيا حتى الآن بالفوز بثلاث ميداليات برونزية عند دخول التايكواندو الأسرة الأولمبية في سيئول في العام 1986، إلى جانب ميدالية فضية في أول دورة أولمبية للشباب.
وأضاف كمال: التايكواندو جزء أساسي من حياتي، وتواجدي في هذا الحدث الدولي الكبير هو أمر بديهي من ضمن مواكبة كل جديد في هذه اللعبة، وأدعو الله تعالى أن يوفق جميع الرياضيين الأردنيين المشاركين في الدورة، وأن يكون لاعبي التايكواندو عند حسن ظن الوطن بهم، وأن يحققوا ما يتمناه الجميع لهم.
يذكر أن البطل سامر كمال، حقق الميدالية البرونزية "غير رسمية" في لعبة التايكواندو بأولمبياد سيئول في العام 1988، وحامل الشعلة الأولمبية في الدورة، وهو صاحب فضية دورة الألعاب الآسيوية في العام 1986، ويشغل حاليا منصب رئيس اتحاد الأولمبيين الآسيويين، وحصل قبل فترة وجيزة على الحزام الأسود 8 دان في هذه اللعبة.

التعليق