العقبة: 100 % نسبة إشغال أرصفة مؤسسة الموانئ

تم نشره في الأربعاء 1 آب / أغسطس 2012. 02:00 صباحاً
  • صورة عبر الأقمار الصناعية لأرصفة ميناء العقبة وهي مكتظة بالبواخر -(من المصدر)

أحمد الرواشدة

العقبة- بلغت نسبة اشغال ارصفة مؤسسة الموانئ الاردنية 100 %، بعد ان رست أمس في الميناء 19 باخرة تحمل على متنها ما يزيد على 700 الف طن من مختلف انواع البضائع المستوردة.
وقال مدير عام مؤسسة الموانئ المهندس محمد المبيضين، إن كافة الارصفة تعمل بكامل طاقتها نظرا لتزايد اعداد البواخر القادمة الى ميناء العقبة.
وبين المهندس المبيضين ان تصاعد وتيرة حجم العمل والمناولة، يعود الى حزمة الاجراءات والحوافز التي تمنحها المؤسسة الى الخطوط الملاحية العالمية، اضافة الى الكفاءة التشغيلية وسرعة الانجاز في عمليات المناولة بالموانئ.
وأكد المبيضين ان عوامل الأمن والاستقرار التي تنعم بها المملكة أسهمت في جذب المزيد من الخطوط الملاحية العالمية وزيادة حجم التشغيل والإنتاج في مؤسسة الموانئ، وارتفاع معدلات التشغيل والمناولة الى ارقام قياسية.
وأشار مدير عام مؤسسة الموانئ إلى ان ابرز انواع البضائع العامة التي يتم تفريغها وتحميلها حاليا على ارصفة الموانئ، هي مواد الحديد بمختلف انواعه والسيارات والأخشاب والحبوب والبضائع العامة، إضافة إلى المشتقات النفطية الوطنية.
يشار الى ان مؤسسة الموانئ حققت العام الماضي أعلى إيرادات مالية منذ 8 سنوات، حيث بلغت 73 مليون دينار مقارنة مع 68 مليون دينار خلال العام 2010، وسجلت المؤسسة خلال العام الماضي 2011 حجم مناولة ملفت بلغ 19,2 مليون طن بنسبة زيادة مقدارها 14 % مقارنة مع العام 2010، في حين ارتفع عدد السيارات المستوردة عبر ميناء العقبة خلال العام الماضي إلى 235 الف سيارة، مقارنة مع 180 الف سيارة في العام 2010، وبنسبة زيادة 30 %.
 وأكد المبيضيين قدرة ميناء العقبة على مناولة 32 مليون طن سنويا، مشيرا إلى ان المؤسسة عملت على إعادة تأهيل الأرصفة والمستودعات والساحات والمعدات، لرفع قدرة الأرصفة لاستيعاب سفن ذات حمولات كبيرة.
وبين المبيضين ان المؤشرات الانتاجية خلال الربع الاول من العام الحالي، اظهرت نموا واضحا في معظم العمليات المينائية في اشارة واضحة الى ازدياد حركة النشاط الاقتصادي من استيراد وتصدير وترانزيت عبر ميناء العقبة.

التعليق