أجمل 10 أناشيد دينية

تم نشره في الثلاثاء 31 تموز / يوليو 2012. 02:00 صباحاً

عمان- الغد - تؤكد كتب التراث الإسلامي أن بداية الإنشاد الديني كان على أيدي مجموعة من الصحابة رضي الله عنهم، في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، ثم مجموعة من التابعين رحمهم الله، الذين تغنَّوا بالرسول الكريم وخصاله وأفضاله.
وكان أصحاب الصوت الجميل يتغنون بقصائد "حسان بن ثابت" شاعر الرسول صلى الله عليه وسلم، ثم تغنَّوا بقصائد أخرى لغيره من الشعراء الذين كتبوا في موضوعات متنوعة منها؛ الدعوة إلى عبادة الله الواحد، ومنها ما يدعو إلى التمسك بالقيم الإسلامية وأداء الفرائض من صلاة، وزكاة، وحج إلى غير ذلك.
أما في عصرنا، وفق موقع أنا زهرة، فقد جاء القرن العشرون وفي بداياته أصبح للإنشاد الديني والتواشيح أهمية كبرى، حيث تصدى لهذا اللون من الغناء كبار المشايخ والمنشدين الذين كانوا يحيون الليالي الرمضانية، والمناسبات الدينية، بصوت جميل نديٍّ، فأصبحت له أشكال متعددة وأسماء كثيرة تمجِّد الدين الحنيف، وتدعو لوحدة المسلمين، وتشجب الرذيلة، وتدعو إلى الفضيلة، وتمدح رسول الله صلى الله عليه وسلم وآل البيت.
ويأتي في مقدمة المشايخ الذين تخصصوا في الغناء والإنشاد الصوفي في عصرنا الشيخ ياسين التهامي، الشيخ محمد الطوخي، والشيخ طه الفشني، والشيخ سيد النقشبندي، ثم الشيخ نصر الدين طوبار، والشيخ محمد عمار، والشيخ سعيد حافظ والمنشد صبري مدلل والمنشد حمزة شكور والمنشد بو خاطر.
أما أجمل عشر أناشيد دينية فهي:
- "سبحان الله" للمنشد المصري النقشبندي.
- "يا أجمل الأنبياء" للمنشد السوري حمزة شكور.
- قصيدة دينية بأداء فرقة مغربية.
- "قلوب العارفين" للشيخ المصري التهامي.
- "من لي سواك" للشيخ المصري الطوخي.
- "في هوى خير العباد" بصوت المنشد السوري صبري مدلل.
- "النفس تبكي على الدنيا" للشيخ المصري محمد عمران.
- "بك أستجير" للشخ طوبار.
- "مذ عرفت ربي" للمنشد الإماراتي بوخاطر.
- "يارب إن عظمت ذنوبي" بصوت النقشبندي.

التعليق