لاجئون سوريون يحتجون على رداءة الطعام ورفض تكفيلهم

تم نشره في الخميس 26 تموز / يوليو 2012. 03:00 صباحاً

أحمد التميمي
الرمثا - اشتكى لاجئون سوريون متواجدون في ملعب حديقة الملك عبدالله الثاني بلواء الرمثا، من نوعية الطعام المقدم لهم، إضافة الى شكواهم من وقف متصرفية اللواء تكفيلهم ليتمكنوا من الخروج ومغادرة السكن إلى أماكن أخرى في المملكة.
وطالبوا خلال وقفة احتجاجية نفذها زهاء 3 آلاف و800 شخص يقطنون في الملعب أمس، الجهات المعنية بالتدخل ليتمكنوا من الخروج من السكن.
وحسب مصدر أمني فإن قرار وقف إعطاء الكفالات جاء من أجل نقلهم إلى المخيم الذي تم بناؤه بالمفرق، وخصوصا بعد العديد من الشكاوى التي وردت إلى الجهات المعنية للانتشار العشوائي للاجئين السوريين في معظم محافظات المملكة.
وأكد المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه أن الهدف من القرار تنظيمي من أجل حصر أعدادهم والقدرة على التعامل معهم في أي وقت، إضافة إلى القدرة على إيصال المساعدات من الجهات الداعمة وخصوصا أن غالبية السوريين يقيمون بمناطق مختلفة في المملكة.
إلى ذلك، دخل فجر أمس إلى لواء الرمثا عبر الشيك الحدودي حوالي 1000 لاجئ سوري أغلبهم من النساء والأطفال، تم نقلهم إلى سكن البشابشة، وفق صاحب السكن نضال البشابشة.

ahmad.altamimi@alghad.jo

التعليق