ألعاب القوى المغربية ستفرض كلمتها

تم نشره في الثلاثاء 17 تموز / يوليو 2012. 03:00 صباحاً

الرباط - أعرب عبد القادر قادة منسق اللجنة الفنية بالاتحاد المغربي لألعاب القوى، عن تفاؤله بإمكانية تحقيق العدائين والعداءات المغاربة المتأهلين للمشاركة في الألعاب الأولمبية بلندن 2012 نتائج أفضل من الدورة السابقة في بكين، مشيرا الى أن هناك أسماء بإمكانها أن تصعد لمنصة التتويج في مقدمتها مريم العلوي السلسولي وعبد العاطي إيكيدير.
وقال قادة الذي سبق له تدريب البطل العالمي والأولمبي السابق هشام القروج "الحديث عن الحظوظ تكون له مشروعيته عند تمكن أي عداء وعداءة من بلوغ السباق النهائي؛ حيث تكون الفرصة مواتية لنوع من التنافس المشروع. كما تعلمون فإن أسماء مثل (مريم) السلسولي في 1500 وإيكيدير في 3000 متر و(عادل) الناني و(عبد الحق) بورمضان في الماراثون بإمكانها تحقيق نتائج إيجابية والصعود لمنصة التتويج بدون إغفال أسماء أخرى".
ويستشعر قادة حالة من الحنين لمشاعر الفرحة التي غمرته عندما كان مدربا للقروج الفائز بذهبيتين في أولمبياد أثينا 2004 في سباقي 1500 و5000 متر، وهو ما جعله يواصل المشوار نفسه مع عبد العاطي إيكيدير بطل العالم داخل القاعات الذي سينافس في السباقين ايضا خلال اولمبياد لندن.
وأضاف قادة "امنيتنا الأولى تبقى في تأهيل أكبر عدد من العدائين والعداءات للسباقات النهائية؛ حيث يتوقف الامر وقتها على التكتيك وجاهزية العداء. كما أسلفت فإن السلسولي و(ابتسام) لخواض في سباق 1500 وإيكيدير و(امين) لعلو و(محمد) مستاوي والناني وبورمضان، كلها أسماء كبيرة بالنظر لأرقامها واستعداداتها وهي قادرة على ان تقول كلمتها وتنتزع ميداليات". واكتفى المغرب بفضية وبرونزية في اولمبياد بكين 2008 بينما كانت دورة اثينا 2004 الافضل في تاريخ البلاد الاولمبي بعدما حصل المغرب على ذهبيتين وفضية تليها دورة لوس انجلوس 1984 عندما نال ذهبيتي نوال المتوكل وسعيد عويطة، بينما كان اول صعود لمنصة التتويج في اولمبياد روما 1960 بفضية الراحل عبد السلام الراضي في سباق الماراثون.
وتطمح ألعاب القوى المغربية لتحقيق نتيجة أفضل من الدورة السابقة في بكين، علما انها استفادت من برنامج إعداد رياضيي الصفوة الذي وفر الأموال وبرامج التدريب والمعسكرات والدورات داخل وخارج المغرب.
وتقود مريم العلوي وصيفة بطلة العالم لسباق 1500 متر داخل القاعات وعبد العاطي إيكيدير بطل العالم في الفئة نفسها داخل القاعات فريق ألعاب القوى المغربي المشارك في اولمبياد لندن. واعتمدت اللجنة الفنية التابعة للاتحاد المغربي لألعاب القوى لائحة المنتخب المغربي التي تضم 24 عداء وعداءة، بالإضافة لستة أسماء احتياطية. - (رويترز)

التعليق