تشيكيا تعاني من ندرة المواهب

تم نشره في السبت 9 حزيران / يونيو 2012. 03:00 صباحاً
  • المنتخب التشيكي يضم عددا قليلا من العناصر الواعدة - (أ ف ب)

فروتسواف - كان فلاديمير سميتشر أحد لاعبي الجيل الذهبي الذي جعل منتخب جمهورية تشيكيا قوة مرهوبة الجانب في عالم كرة القدم الأوروبية لكن ندرة المواهب أدت إلى عدم ظهور جيل مماثل.
ويأمل الكثير من المشجعين أن يلعب سميتشر مدير المنتخب التشيكي، وهو لاعب سابق في صفوف ليفربول الانجليزي، دورا يشبه قيادته لمنتخب بلاده الى نهائي بطولة اوروبا عام 1996 وقبل النهائي عام 2004.
لكن سميتشر قال إن اللاعبين الشبان ينتقلون إلى خارج البلاد قبل أن يكونوا مستعدين لذلك مما يجعل من الصعوبة صنع منتخب قادر على محاكاة نجاحات لاعبين سابقين مثل بافل نيدفيد وكارل بوبورسكي وباتريك بيرغر، وقال سميتشر لـ"رويترز" في مقابلة: "المشكلة الرئيسية للاعبينا الشبان هي انهم يتركون البلاد في سن مبكرة جدا".
وأضاف "في العام 1996 كنت أنا ونيدفيد وبوبورسكي وبيرغر لعبنا أربع أو خمس سنوات في الدوري التشيكي قبل الانتقال إلى أندية خارج البلاد".
وكل هؤلاء اللاعبين انضموا إلى أندية أوروبية كبرى وحصل نيدفيد على جائزة أفضل لاعب في اوروبا بينما كان في صفوف يوفنتوس الايطالي العام 2003.
وقال سميتشر "الآن يظهر لاعبون بمستوى جيد في 10 أو 15 مباراة ويعتقدون انهم أفضل لاعبين وأن الدوري التشيكي ليس جيدا بما يكفي لهم. أعتقد انهم ليسوا على صواب".
واعترف سميتشر ان إغراء الحصول على المزيد من المال باللعب خارج تشيكيا يصعب من مهمة إبقاء اللاعبين في انديتهم المحلية، وانضم لاعبون في جيل سميتشر إلى أندية اوروبية كبرى مثل يوفنتوس وليفربول وتشلسي وارسنال لكن في الأعوام الماضية فان اللاعبين الواعدين ينضمون إلى أندية مغمورة في أوروبا الغربية وروسيا.
وأضاف: "نناشد مدربي تحت 16 وتحت 18 عاما أن يشرحوا للاعبين ان من الأفضل لهم الاستمرار في تشيكيا والتقدم خطوة بخطوة".
وتعتمد تشيكيا في البطولة الحالية على تشكيلة معظمها من المخضرمين الذين شاركوا في بطولة أوروبا 2004 مثل توماس روزيتسكي وبيتر تشيك وميلان باروش.
وأوضح سميتسر انه رغم وجود لاعبين واعدين مثل توماس بيكارت (23 عاما) لاعب نورمبرغ الألماني وتوماس نيشيد (22 عاما) لاعب سسكا موسكو الروسي إلا انهم لم يثبتوا جدارتهم بعد بالتقدم إلى المستوى التالي، وقال سميتشر "ليس لدينا مواهب حقيقية شابة.. عندما كان روزيتسكي لاعبا واعدا في بطولة أوروبا العام 2000 كنا نعرف انه سيكون لاعبا جيدا".
وأضاف "لن نكون دولة متميزة المستوى في عالم كرة القدم على الدوام وبالتأكيد سوف نعاني في بعض الأعوام". - (رويترز)

التعليق