ندوة حول قانون البلديات الجديد بالمفرق

تم نشره في الخميس 31 أيار / مايو 2012. 02:00 صباحاً

المفرق- عقدت الشبكة الإقليمية للمرأة في الادارة المحلية الجيدة امس الاربعاء وبالتعاون مع وزارة التنمية السياسية وبلدية المفرق ندوة حول قانون البلديات الجديد ومهارات كسب التأييد.
وعرضت مديرة الشبكة منال العبداللات دور الشبكة الإقليمية وأهداف عملها المتمثلة في تطوير مشاركة المرأة في الإدارة المحلية وفي صنع القرار على المستويين المحلي والإقليمي.
وأضافت أن الندوة التي عقدت في قاعة الناشئين في المفرق جاءت بهدف رصد آراء السيدات المشاركات حول قانون البلديات الجديد والتعريف بأبرز البنود التي تعيها المرأة، مشيرة إلى أن الشبكة عقدت جلسات مماثلة في مختلف محافظات المملكة.
ولفتت إلى أهمية تطوير مشاركة المرأة في الإدارات المحلية وفي صنع القرار على المستويين المحلي والإقليمي وإتاحة الفرصة أمام عضوات المجالس البلدية في الأردن والدول العربية لتبادل الخبرات، فضلاً عن دراسة أفضل التجارب في مجال العمل البلدي.
وبين مدير منظمات المجتمع المدني في وزارة التنمية السياسية أهم البنود التي نظمها قانون البلديات الجديد، خاصة فيما يتعلق بالكوتا النسائية علاوة على تعزيز مشاركة المرأة في المجالس البلدية، وآلية اختيار وانتخاب المجالس البلدية، والعقوبات الموجودة في القانون.
وتطرقت الندوة، التي شارك فيها نخبة من سيدات المجتمع المحلي في المفرق وأعضاء المجالس البلدية من كافة ألوية المحافظة إضافة إلى عدد من الناشطات في الهيئات النسائية والمنظمات الاجتماعية، إلى مناقشة المعيقات التي تحد من مشاركة المرأة الفاعلة والصحية في الانتخابات إضافة الى تسليط الضوء على دور المرأة التنموي في المجتمع المحلي.
يشار إلى أن الشبكة الإقليمية العربية للمرأة في الإدارة المحلية الجيدة هي أحد المكاتب الإقليمية لشبكة المتروبولس الدولية للمرأة ومستضافة في أمانة عمان منذ العام 2004. - (بترا)

التعليق