نادي زين يزور الأرثوذكسي مهنئا ويبدي رغبته في تحالف جديد

"التطبيقية" يعد لانتخابات اتحاد السلة بـ"كوتة" معارضة يرأسها النجار

تم نشره في السبت 26 أيار / مايو 2012. 03:00 صباحاً
  • فريق الارثوذكسي لكرة السلة الفائز بلقب دوري الدرجة الممتازة للعام الحالي - (الغد)

حسام بركات

عمان - زار وفد من نادي زين برئاسة د. نصوح القادري أول من أمس، مقر النادي الأرثوذكسي للمباركة بمناسبة حصول فريق كرة السلة الأول على لقب بطولة دوري الدرجة الممتازة للموسم الحالي، وقد تطرق الاجتماع الذي حضره مجلس إدارة النادي الأرثوذكسي للحديث عن مستقبل اللعبة.
نادي زين البطل الأسبق "المحجوب" بقرار ذاتي عن المشاركة في بطولات كرة السلة المحلية والخارجية، أكد على لسان رئيسه خلال الاجتماع، أن المرحلة المقبلة تتطلب تنسيقا بين الأندية للمساعدة على انتخاب اتحاد جديد، يكون أكثر حرصا على دعم الأندية.
وأكد القادري أن نادي زين سيسير خلف النادي الأرثوذكسي في توجهاته نحو اختيار التشكيلة الأمثل لإدارة الاتحاد خلال الانتخابات الجديدة، التي يبدأ العد التنازلي لها بعد انقضاء دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في لندن منتصف آب (أغسطس) المقبل، ويرجح أن تكون الانتخابات خلال شهر تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.
ويتجه النادي الأرثوذكسي لتجديد الثقة برئيس الاتحاد الحالي هلال بركات الذي تحدث في بعض الاجتماعات عن رغبته في عدم الترشح لولاية جديدة، بسبب تضرر أعماله التجارية، بيد أن مقربين من بركات أكدوا أنه لن يتخلى عن مقعد الرئيس، خصوصا بعد وصول المنتخب الوطني لمركز وصيف بطل آسيا.
ورغم فضيحة المنشطات التي طالت المنتخب واخفاق الأندية الأردنية على الصعيد الآسيوي، وعدم المشاركة في البطولات العربية، إلا أن الاتحاد الحالي يؤمن بقدرته على تصحيح المسار عبر تقوية الدوري المحلي ومواصلة دعم وتجديد المنتخب الوطني.
ويؤخذ على الاتحاد الحالي -وفق خبراء في اللعبة- بعض الانقسامات التي وقعت في صفوفه، فضلا عن عدم اتخاذ قرار حاسم بخصوص اللاعب الأجنبي نتيجة عدم دعم الأندية، خاصة الصغيرة منها، بالقدر الذي يؤهلها لاستقدام المحترفين، والذي مرده بالأساس، ثقل الديون التي خلفها الاتحاد السابق والتي ستزول أعباؤها اعتبارا من العام المقبل.
على صعيد متصل بموضوع الانتخابات، علمت "الغد" أن نادي العلوم التطبيقية الذي خسر الموسم الحالي ثنائية الدوري والكأس، ولم ينجح في التأهل إلى نهائيات آسيا بعد خروجه من الدور الأول (المجموعات) لتصفيات غرب آسيا، ولم يشارك أصلا في بطولة الأندية العربية، يعتزم تشكيل "كوتة" معارضة يدعم من خلالها عضو اتحاد كرة السلة غيث النجار لمنصب الرئيس.
وشغل النجار منصب أمين السر في الاتحاد الحالي، بيد أن خلافا عاصفا نشب بينه وبين هلال بركات انتهى بابعاده عن منصبه، وذلك بناء على أغلبية الأصوات في جلسة إعادة توزيع المناصب التي دعا إليها رئيس الاتحاد.
ويحمل التطبيقية سياسات الاتحاد برئاسة هلال بركات مسؤولية إخفاقات فريقه في الموسم الحالي، حيث يزعم أن الاتحاد الحالي بأنه "غير محايد"، ويجامل أندية على حساب أخرى، خصوصا بعد إقرار قانون الـ7 لاعبين، والسماح بتسجيل اللاعبين طوال الموسم، فضلا عن مواصلة تجريد الدوري المحلي من اللاعبين الأجانب.

husam.barkat@alghad.jo

التعليق