وزير الأشغال يؤكد وجود توجه لتثبيت كافة العاملين في القطاع الحكومي تدريجيا

الكسبي: "الأشغال" تصرف 30 مليون دينار للمقاولين خلال أيام

تم نشره في الثلاثاء 22 أيار / مايو 2012. 03:00 صباحاً
  • وزير الأشغال العامة يحيى الكسبي خلال زيارته أمس لواء المزار الشمالي في إربد - (من المصدر)

احمد التميمي

إربد - اكد  وزير الأشغال العامة والإسكان يحيى الكسبي تسديد حوالي 30 مليون كجزء من المستحقات المترتبة على الوزارة للمقاولين والبالغة حوالي 70 مليون دينار خلال الأيام القليلة المقبلة.
وكشف الكسبي خلال زيارته أمس لواء المزار الشمالي عن توجه لتثبيت كافة العاملين في القطاع الحكومي تدريجيا، وفق الظروف المالية العامة للدولة، مشيرا أن عدد العاملين غير المثبتين في الوزارة تقلص إلى 150عاملا بعد تثبيت أعداد كبيرة منهم خلال المراحل السابقة.
وفيما يتعلق بطريق اربد الدائري، لفت الوزير الى أن عددا من الاعتراضات المقدمة من أهالي بلدة هام غرب إربد حول مطالبتهم بصرف تعويضات عن أجزاء استملكها المشروع من أراضيهم هي محقة ويجري النظر بها من قبل لجنة وزارية شكلت لهذه الغاية سترفع تقريرها لاحقا إلى مجلس الوزراء صاحب الولاية باتخاذ قرار التعويض من عدمه.
وفي رده على مطالب أبناء اللواء التي عرضها النائب بسام العمري ومحافظ إربد بالوكالة الدكتور غالب الشمالية ومتصرف اللواء علي زريقات وأعضاء في المجلس الاستشاري، أشار الكسبي إلى إن مخصصات اللواء الرأسمالية من موازنة الوزارة لا تتعدى 85 ألف دينار.
وأشار إلى أن الوزارة تعمل مع وزارة التخطيط لتخصيص أجزاء من برامج التحول لصالح مشاريع ذات أولية سيكون للواء المزار نصيب منها.
وبين أن الوزارة بصدد إجراء دراسة متكاملة لواقع جميع الطرق في اللواء لتحديد الأوليات الضرورية التي يمكن تغطية نفقاتها العام الحالي، وفي مقدمتها معالجة النقاط الخطرة على مدخل المزار الشمالي من جهة وادي الجرون، إضافة إلى عمل خلطة إسفلتية لطريق المزار- عنبة بطول كيلو متر بتكلفة تصل إلى 40 ألف دينار.
وأوضح أن هناك دراسة تقوم بها الوزارة لتحديد قيم الاستملاكات اللازمة لتوسعة طريق جحفية دير يوسف، إلى جانب توسعة وتأهيل الطريق القروي الذي يربط اللواء بلواء الكورة عن طريق عنبه- كفركيفيا وربط الطريقين القرويين في اللواءين بما يخدم حركة المزارعين والمواطنين.
وكان النائب العمري عرض أبرز مطالب اللواء كتحسين مدخل مركز اللواء وطريق عنبة وجحفية – دير يوسف، وفتح طريق بيت يافا- دير يوسف، وتزويد مكتب أشغال اللواء بآلية "جك همر" ومختبر فني وإعادة فتح مكتب التطوير الحضري في محافظة اربد تسهيلا على المواطنين.
بدوره، قال متصرف لواء المزار الشمالي علي زريقات ان اللواء حظي بمكارم ملكية سامية وباهتمام الحكومات المتعاقبة العام الماضي من ضمنها انجاز طريق مدخل مدينة المزار، وصيانة طريق عنبة المزار وعدد من الطرق الزراعية.
وأشار إلى انه تم رصد مبلغ 285 ألف دينار منها 200 ألف دينار لغايات تحسين وتوسعة طريق وادي الجرون و40 ألف دينار لعمل خلطة إسفلتية لطريق عنبة و35 ألف دينار لإنشاء وإعادة إنشاء الطرق الزراعية و10 آلاف دينار مواد لمحطة الصيانة.

ahmad.altamimi@alghad.jo

التعليق