تواصل فعاليات "عمان للرقص المعاصر" بعرض هولندي

تم نشره في الأربعاء 25 نيسان / أبريل 2012. 03:00 صباحاً
  • مشهد من العرض المسرحي الهولندي الذي عرض أول من أمس على المسرح الرئيسي في المركز الثقافي الملكي -(تصوير: أسامة الرفاعي)

معتصم الرقاد

عمان- ضمن فعاليات مهرجان عمان للرقص المعاصر قدمت فرقة "دوستيل" للرقص الهولندية أول من أمس على مسرح المركز الثقافي الملكي عرض "أليس في بلاد العجائب"، والذي استضافه المركز الوطني للثقافة والفنون بدعم من حكومة مملكة هولندا.
وقدم الراقصون عرضا شيقا للأطفال والعائلة من خلال سرد قصة "أليس في بلاد العجائب" بأسلوب راقص حديث وشيق...  يأخذ الأطفال في رحلة شيقة مليئة بالمغامرات والمطاردات والنتائج المفاجئة التي تتعرض لها أليس في رحلة بحثها عن أرنبها الضائع لتجد نفسها في مكان مليء بالحيوانات ... فأر وقطة وشرنقة وملكة ومجموعة من المخلوقات التي تتمنى لو أنها لم تقابلهم بالإضافة الى أبواب من كل الأحجام والأشكال تؤدي الى مطبخ من عالم الخيال يتم فيه تحضير أغرب الأطباق.
ومن الجدير بالذكر بأن فرقة دوستيل؛ هي الفرقة الوحيدة في جنوب هولندا والتي تعنى بشكل أساسي في إنتاج وتصوير أعمال فنية موجهة للأطفال. ومنذ تأسيس الفرقة العام 1995 قامت بإطلاق 24 عرضاً و12 مشروعا متخصصا. وخلال 15 عاما من (1994 – 2009) قدمت الفرقة 1800 عرض، حضرها ما يزيد على 280.000 مشاهد.
تبتكر الفرقة وتنتج عروضا ذات أبعاد متنوعة بإشراف المخرج الفني السيد جاك تيرمان ومشاركة راقصين مدربين أكاديمياً في مجال الرقص الحديث.
ويعقد المهرجان هذا العام بدعم من التلفزيون الأردني، ووزارة الخارجية النرويجية، والسفارة النرويجية، والمركز الثقافي البريطاني، والمعهد الإسباني، وحكومة هولندا، والمؤسسة الثقافية السويسرية، والسفارة الكندية، والمركز الثقافي الملكي، والدائرة الفدرالية للشؤون الخارجية السويسرية، وأمانة عمان الكبرى، ومطبعة السفير.
ونوهت مديرة مهرجان عمان للرقص المعاصر رانيه قمحاوي بأن عقد مهرجان عمان للرقص المعاصر للعام 2012 يأتي ضمن ملتقيات شبكة مساحات التي تشمل كلا من مسرح مقامات للرقص في لبنان وسرية رام الله الأولى في فلسطين وتجمع تنوين للمسرح الراقص في سورية والمركز الوطني للثقافة والفنون في الأردن. وتكمن أهمية هذه الشبكة في إتاحة الفرصة للفرق الدولية المشاركة في المهرجانات التعرف على الثقافة العربية ومد جسور من التعاون وتبادل الخبرات.
وأضافت "وقد حرصنا في هذا المهرجان على اختيار فرق متميزة في فن الرقص المعاصر لتقدم عروضا متنوعة للأطفال والكبار على حد سواء، وذلك لإتاحة الفرصة للجمهور الأردني التعرف على أحدث التقنيات المستخدمة في هذا الفن وإبراز جماليات الرقص المعاصر".
ومن الجدير بالذكر بأنه سيشارك في المهرجان هذا العام والذي يعقد في الفترة من 22 - 28 نيسان (أبريل)  2012  سبعة عروض لفرق عالمية من؛ إسبانيا، هولندا، بريطانيا، النرويج، سويسرا وكندا. هذا وسيخصص المهرجان 4 عروض للأطفال من الفئة العمرية من 5 فما فوق لإتاحة الفرصة لهم، للاطلاع والاستمتاع بهذه العروض حيث سيقدم العروض فرق من؛ النرويج وهولندا وبريطانيا.
كما ستعقد على هامش المهرجان ورشات عمل للفنانين والمهتمين في هذا المجال حيث ستقوم فرقة 7273 السويسرية بعقد ورشة عند السابعة من مساء غد، وستقوم فرقة سوزان ميلير وبايفيو للإنتاج الكندية بعقد ورشة عمل ظهر الجمعة في مقر المركز الوطني للثقافة والفنون.

motasem.alraqqad@alghad.jo

التعليق